21:34 GMT17 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال علماء إن شبل أسد الكهوف الذي تم العثور عليه محفوظا جيدا بشكل يثير الدهشة في الأراضي الجليدية في سيبيريا عاش قبل 28 ألف عام وربما ما زال بداخله آثار من حليب أمه.

    وقالت دراسة نُشرت في مجلة كواترنيري إنه تم العثور على الشبل، وهي أنثى وتدعى سبارتا، في نهر سيمويلياخ في منطقة ياقوتيا الروسية في عام 2018 وعُثر على شبل آخر، يحمل اسم بوريس، في العام السابق. 

    وتم العثور على الشبلين في منطقة واحدة وبينهما مسافة 15 مترا لكنهما ولدا بفارق آلاف السنين. وقالت الدراسة إن بوريس، وهو شبل ذكر، عاش قبل نحو 43448 سنة، بحسب رويترز. 

    وعثر أشخاص من جامعي أنياب الماموث على الشبلين اللذين تراوح عمراهما بين شهر وشهرين كما تم العثور على شبلين آخرين بالمنطقة في السنوات الأخيرة.

    ومن المعتقد أن الأسود التي جابت أوروبا وسيبيريا، انقرضت منذ حوالى عشرة آلاف عام.   

    انظر أيضا:

    بالفيديو...العثور على مخلوق من العصر الجليدي في روسيا
    شبلا أسد نائمان منذ 43 ألف عام تبدو عيناهما كأنهما أحياء... صور فيديو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook