05:49 GMT18 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    يتواجد الكوليسترول في كل خلية من خلايا الجسم، ويساهم في بناء خلايا جديدة، وارتفاع مستوى الكوليسترول في الدم يعني وجود ترسبات دهنية تتراكم داخل جدران الأوعية الدموية تعيق تدفق الدم.

    وأكد موقع "ميديك فوريوم" أن تراكم المادة الدهنية على جدران الشرايين، هو نذير لنوبة قلبية بسبب حرمان القلب من الدم المؤكسج، ويحدث هذا عادة بسبب نمط الحياة السيئ أو لأسباب وراثية.

    ويحذر الخبراء من ارتفاع الكوليسترول الوراثي، حيث تظهر أعراض فرط شحميات الدم من النوع الثالث، وهو اضطراب وراثي نادر يتسبب في ارتفاع مستويات الكوليسترول والدهون الثلاثية، وأن الأشخاص المعرضون وراثيا لمستويات مرتفعة من الكوليسترول هم أكثر عرضة للإصابة بالنوبات القلبية.

    وأكد مركز القلب في المملكة المتحدة أنه يمكن تشخيص فرط شحميات الدم من النوع الثالث عن طريق الكشف عن الورم الأصفر، وهو رواسب دهنية تظهر في ثنايا الذراعين أو المرفقين والركبتين.

    وأوضح مستشفى وينشستر أن حجم الورم الأصفر يتراوح من صغير جدا إلى ثلاث بوصات، ويمكن أن يظهر في أي مكان على الجسم، ولكن الأماكن الأكثر شيوعا هي المرفقين والمفاصل والأوتار والركبتين والذراعين والقدمين والأرداف، ويمكن أن تكون هذه النتوءات: لينة، مسببة للحكة، ومؤلمة.

    وينصح الأطباء، لتجنب مخاطر ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم، بالابتعاد عن نمط الحياة غير الصحي، حيث يعمل النظام الغذائي كدرع وقاية ضد ارتفاع الكوليسترول في الدم، كما يجب التقليل من الأطعمة الدهنية، وخاصة تلك التي تحتوي على الدهون المشبعة مثل اللحوم والأطعمة المقلية، الأطعمة المخبوزة، الزبدة، الأجبان، والشوكولا.

    انظر أيضا:

    مشروب مضاد للشيخوخة يمكنه تنظيم الكوليسترول وضغط الدم والوقاية من السكري
    علامات على الوجه تشير إلى ارتفاع نسبة الكوليسترول
    تقرير يكشف رابطا بين الكوليسترول والتنكس العصبي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook