15:44 GMT27 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    رياضة
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    تحدث المدير الفني للمنتخب السوري بكرة القدم، فجر إبراهيم، عن دورة الصداقة الدولية المقامة في العراق والهدف من المشاركة فيها.

    أكد المدير الفني للمنتخب السوري الأول بكرة القدم،  أن بطولة الصداقة الدولية هي فرصة حقيقية لإظهار الصورة المثلى لـ"نسور قاسيون" وتجريب أكبر عدد من اللاعبين المحليين ليكون لهم دور فاعل في الاستحقاقات القادمة.

    وتحدث إبراهيم في مؤتمر صحفي أقامته اللجنة المنظمة بأن المنتخب السوري جاء للمنافسة كحال المنتخبين العراقي والأردني، لافتا إلى أن الكادر الفني والإداري بدأ بإعادة بناء المنتخب من جديد وفق برنامج مدروس للوصول به إلى الحالة التي تجعله رقما صعبا في

    تصفيات آسيا وكأس العالم كاشفا في الوقت نفسه أن أبرز الغيابات عن المنتخب عمر السومة وحسين جويد وعمر خريبين، بحسب مانقلت وكالة الأنباء السورية "سانا".

    بدوره اللاعب محمد مرمور أكد أن جميع اللاعبين يتمتعون بروح معنوية عالية وعازمون على تقديم أداء جيد يرضي الجماهير، مبينا أن غياب السومة له تأثير ولكن جميع اللاعبين سيكونون على قدر المسؤولية في الملعب.

    ويفتتح "نسور قاسيون" مشوارهم في البطولة، اليوم الأربعاء، بملاقاة منتخب العراق، على استاد البصرة الدولي، على أن يخوضوا مباراتهم الثانية امام المنتخب الأردني في 23 من مارس/آذار الجاري.

    انظر أيضا:

    منتخب سوريا يستعد لأمم آسيا بمران مفتوح و كرنفال جماهيري (فيديو)
    الكلمات الدلالية:
    يطولة الصداقة, منتخب الأردن, منتخب العراق, منتخب سوريا, سوريا, كرة القدم, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook