22:24 GMT14 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    رياضة
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    يخوض نادي ريال مدريد، يوم غد الأربعاء، مباراة كأس السوبر الإسباني بنظامه الجديد، أمام فريق فالنسيا، ليلاقي في حال تغلبه، الفائز من مباراة برشلونة وأتليتكو مدريد.

    وينتظر الفرنسي زين الدين زيدان مباراة الغد لأنها قد تكون بوابة لقبه العاشر منذ تعيينه مدرباً لريال مدريد الإسباني في يناير/كانون الثاني من عام 2016، وحقق معه تسعة ألقاب.

    ويعتبر أول لقب لزيزو، كمدرب، كان في دوري أبطال أوروبا، عام 2016، على حساب أتلتيكو مدريد في النهائي بركلات الترجيح بعد التعادل بهدف لمثله في الوقت الأصلي، قبل أن يحقق لقبه الثاني بفوزه في السوبر الأوروبي من نفس العام أمام إشبيلية بثلاثة أهداف لهدفين، ليختتم الفرنسي عام 2016  ، بأبهى حلة بعد نيله كأس العالم للأندية، الذي كان اللقب الثالث، بفوزه على كاشيما أنتلرز الياباني في النهائي بنتيجة 4-2.

    وكانت البطولة الرابعة لـ زيزو هي الدوري الإسباني، في 2017، برصيد 93 نقطة، وتوج بدوري أبطال أوروبا كخامس بطولاته في نفس العام متفوقاً على يوفنتوس الإيطالي في النهائي بأربعة أهداف مقابل هدف وحيد.

    أما البطولة السادسة لزيزو كانت عندما رفع لقب كأس السوبر الأوروبي، عام 2017 ، على حساب مانشستر يونايتد، بفوزه عليه بنتيجة 2-1، قبل أن يحقق اللقب السابع له على حساب برشلونة بالفوز عليه 5-1 بنتيجة مباراتي الذهاب والإياب، في السوبر الإسباني من نفس العام الذي اختتمه بتحقيق كأس العالم للأندية بعد فوزه في النهائي على غريميو البرازيلي بهدف وحيد ليضيف اللقب الثامن في جعبته.

    وقبل تقديم استقالته في صيف 2018، حصل زيزو على اللقب التاسع في مسيرته القصيرة، بتحقيقه لقب دوري أبطال أوروبا ذلك العام، بفوزه في النهائي على ليفربول بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد.

    وتعتبر بطولة كأس ملك إسبانيا، هي البطولة الوحيدة التي عجز عنها زيدان، حيث أنه عندما استلم الفريق في موسمه الأول خلفاً للإسباني رافائيل لبينيتز كان الريال خارج المنافسة، وفي الموسمين التاليين خرج أمام سيلتا فيجو وليغانيس على التوالي.

    الكلمات الدلالية:
    ريال مدريد, زين الدين زيدان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook