12:50 GMT29 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    رياضة
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    يواجه نادي ريال مدريد ومدربه الفرنسي زين الدين زيدان الذي مواجهات صعبة للغاية على الصعيد المحلي.

     

    وبعد الاطلاع على جدول مباريات الريال المنشور على موقع الفريق الرسمي، يبدأ مباراته الأولى في 18 يناير/كانون الثاني الجاري، بمواجهة فريق إشبيلية على ملعب سانتياغو بيرنابيو، وسط غيابات مؤثرة للغاية تتمثل بقائد الفريق سيرخيو راموس الذي أصيب بالتواء في نهائي كأس السوبر الإسباني، وأكمل المباراة صابراً على أوجاعه، مع عدم تأكيد النادي عودة المصابين بنزيما وبيل وهازارد وماركو أسينسيو.

    ويتجه الفريق الملكي لخوض أولى مباريات الدور الـ 32 من بطولة كأس ملك إسبانيا ضد نظيره أونيونيستا سالامنكا، بعد أربعة أيام، إذ تعتبر تلك المباراة بمثابة الراحة لكبار الفريق الذي يعانون من إرهاق واجهاد غير عادي، فهي فرصة لمشاركة إبراهيم دياز، وماريانو، كذلك ألفونسو آريولا والعديد من اللاعبين البدلاء منجهة، وفرصة لاستعادة الأنفاس قبل الذهاب لبلد الوليد من جهة أخرى.

    ويطير الريال بعد أربعة أيام أيضاً إلى مدينة بلد الوليد (فاليادوليد) وتحديداً لملعب نيوفو جوسي زورييلا لمواجهة فريقها ضمن إطار الجولة الحادية والعشرين من بطولة الدوري الإسباني لكرة القدم، حيث استطاع أصحاب الأرض خطف تعادلا ثمينا من ريال مدريد بالدور الأول في المباراة التي انتهت بهدف لكل فريق، لذلك يمنّي زيدان النفس في الفوز والاستمرار في المضي قدما.

    بداية شهر فبراير/شباط ستكون نارية بكل ما تحمله الكلمة من معنى، في تكرار لنهائي السوبر ولكن بطبعة دوري، وذلك بتاريخ الأول من فبراير المقبل، في البرنابيو، وما حدث في السوبر سيجعل اللقاء يحمل طابعا ثأريا.

    مباراة أتلتكو قد ترهق الفريق قبل توجهه لمواجهة فريق أوساسونا في الدوري الذي يبدو أنه سيشهد تنافساً حديا في قادم الأيام.

    يذكر أن ريال مدريد يعيش فترة جيدة نوعا ما، منتعشاً بتحقيقه لقب كاس السوبر منذ أيام قليلة، ومنتظراً عودة لاعبيه المصابين، حيث يعتقد الكادر الإداري والفني أن الفريق تجاوز الصعب.

     

    الكلمات الدلالية:
    ريال مدريد
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook