18:40 GMT22 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    رياضة
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    شددت الحكومة البرازيلية على دعمها لمواطنها ونجم باريس سان جيرمان نيمار دا سيلفا، عقب إدعائه التعرض لسباب عنصري من جانب المدافع الإسباني ألفارو غونزاليس خلال مواجهة فريقه ومارسيليا في الدوري الفرنسي.

    وشهدت المباراة اعتداءات متكررة بين لاعبي الفريقين ليقوم الحكم بإشهار البطاقة الصفراء 5 مرات في الشوط الأول و9 في الشوط الثاني، ثم اندلعت مشاجرة عنيفة بين لاعبي الفريقين.

    وبحسب مشاهد بثتها شبكة "تيلي فوت"، اشتكى نيمار بعد نصف ساعة على بداية المباراة إلى الجهاز التحكيمي، مكررا في عدة مناسبات "لا، للعنصرية!"، موضحا أن مدافع مارسيليا نعته بـ"القرد"، وهو ما نفاه المدافع.

    وقالت وزارة حقوق الإنسان في البرازيل في بيان: "في مواجهة حالة عنصرية أخرى في الرياضة، تعرب وزارة المرأة والأسرة وحقوق الإنسان علنا عن تضامنها مع اللاعب نيمار جونيور. العنصرية جريمة".

    ويواجه النجم البرازيلي إمكانية إيقافه لعدة مباريات من قبل لجنة الانضباط في رابطة الدوري الفرنسي، كما هو الحال بالنسبة لغونزاليس إذ وجد المسؤولون بأن ما زعمه نيمار كان صحيحا.

    ويؤدي أي سلوك عنصري إلى عقوبة الإيقاف لعشر مباريات كحد أقصى، فيما يمكن أن يؤدي البصق الموجه إلى لاعب آخر إلى الإيقاف لست مباريات.

    انظر أيضا:

    بحكم محكمة... نيمار يدفع 6.7 مليون يورو لصالح برشلونة
    اتفاق بين باريس سان جيرمان ونيمار يقربه من برشلونة هذا الصيف
    هل ينجح في إقناعه... ميسي يريد نيمار إلى جانبه في مانشستر سيتي
    الكلمات الدلالية:
    أخبار الرياضة, الدوري الفرنسي, مارسيليا, باريس سان جيرمان, نيمار
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook