12:05 GMT25 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    رياضة
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    تلقى ليفربول الإنجليزي خسارة كبيرة أمام أستون فيلا بسبعة أهداف لاثنين، ضمن الجولة الرابعة من بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز.

    ورغم الإنطلاقة الجيدة لليفربول في أولى 3 جولات من بطولة الدوري، إلا أنه تلقى خسارة قاسية يوم أمس الأحد.

    وسجل اللقاء عددا من الأرقام الكارثية للريدز، فهي المرة الأولى التي تتلقى فيها شباك ليفربول سبعة أهداف في مباراة بجميع المسابقات منذ أبريل 1963 عندما هُزِم بنفس النتيجة، ولكن على يد توتنهام في الدوري.

    وبات ليفربول أول بطل للبريميرليغ يتلقى هزيمة بسبعة أهداف في حملة الدفاع عن لقبه بعد آرسنال، عندما خسر بسباعية من سندرلاند عام 1953، بحسب ما نقل موقع "جول".

    وتلقت شباك ليفربول في أول أربع مباريات من الدوري الإنجليزي 11 هدفا، وهو الرقم الأسوأ على الإطلاق منذ عقود، حيث كانت آخر مرة تصل الدفاعات إلى هذا السوء في موسم 1937-1938.

    أما أدريان، الذي كان حارس الفريق أمام أستون فيلا، فقد ارتكب خمسة أخطاء أدت بصورة مباشرة إلى أهداف في 21 مباراة، وهو نفس عدد أخطاء أليسون ولكن في 91 مباراة مع ليفربول.

    انظر أيضا:

    ليفربول يعلن إصابة ساديو ماني بفيروس كورونا
    ليفربول يتلقى هزيمة تاريخية بالسبعة
    الكلمات الدلالية:
    الدوري الإنجليزي, أستون فيلا, ليفربول
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook