11:59 GMT28 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    رياضة
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن محامو ناصر الخليفي، رئيس مجموعة "بي إن" الإعلامية الرياضية، التي مقرها قطر، ورئيس نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، اليوم الجمعة، أنه حصل على حكم بالبراءة في قضية تتعلق بمنح حقوق البث التلفزيوني لمباريات كأس العالم.

    وواجه الخليفي اتهاما بتحريض جيروم فالك الأمين العام السابق للاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" على ارتكاب مخالفات جنائية كبيرة.

    ونشرت صفحة قناة "بي إن سبورتس" على "تويتر" بيانا قالت فيه: "القضاء السويسري يبرئ ناصر الخليفي رئيس مجموعة "بي إن" الإعلامية من أي تهمة فساد".

    ولم تكن للقضية أمام المحكمة الاتحادية السويسرية صلة بمنصب الخليفي كرئيس لسان جيرمان بطل فرنسا.

    ولم تصدر المحكمة حتى الآن بيانا رسميا بالحكم.

    ونقلت "رويترز" قول الخليفي لمحاميه: "بعد حملة شرسة خلال أربع سنوات ضدي مع تجاهل الحقائق الأساسية والقانون وأي تغير برأ حكم اليوم ساحتي أخيرا وبشكل تام".

    وأضاف "هذا يعيد ثقتي في سيادة القانون بعد 4 سنوات من مزاعم لا أساس لها واتهامات خيالية وتشويه مستمر لسمعتي".

    ومن المتوقع أن تصدر المحكمة قرارا بشأن فالك اليوم والذي واجه اتهامات بقبول رشى وارتكاب مخالفات إدارية كبيرة وتزوير الوثائق.

    من جهته، نفى فالك ارتكاب أية مخالفة. 

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook