06:20 GMT28 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    رياضة
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    ستكون سنة 2021 مليئة بالإثارة والأحداث الرياضية، بعد أن شهدت سنة 2020 تقلبات كبيرة وتأثرت مختلف القطاعات بسبب جائحة فيروس "كورونا"،  وقطاع الرياضة من بين أكثر القطاعات تأثرا، حيث تم إلغاء المباريات والتجمعات في الملاعب في جميع أنحاء العالم وفرضت قواعد شديدة للسيطرة على انتشار مرض"كوفيد-19".

    من المقرر أن تهيمن دورة الألعاب الأولمبية وأولمبياد طوكيو المعاد جدولتها في الصيف، بينما تتطلع كرة القدم والتنس والرياضات الأخرى إلى تقويم كامل وغير منقطع هذه السنة. حسبما جاء في صحيفة "ذي ناشيونال نيوز" الإماراتية.

    ومن بين أكثر الرياضيين الذين يسعون لتحقيق المجد في عام 2021 عدد من الرياضيين العرب الذين تألقوا في جميع المباريات التي لعبوا فيها وساعدوا في تحقيق الفوز لفرقهم.

    وهذه قائمة أهم 10 رياضيين من العالم العربي، وفقا للصحفية، ريم أبو الليل:

    1- محمد صلاح ( لاعب كرة قدم من مصر)

    بعد  فوز فريق ليفربول بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز للمرة الأولى منذ 1990 الموسم الماضي، عاد محمد صلاح مع الريدز بحثا عن تحقيق التألق ومساعدة الفريق في تكرار النصر.

    ويتصدر "الملك المصري" حاليا صدارة هدافي الدوري برصيد 13 هدفا في 16 مباراة، على الرغم من الشائعات التي تدور حول سعيه للانتقال إلى  فريق ريال مدريد أو فريق برشلونة.

    "يقول محمد صلاح في حوار له مع صحيفة إسبانية " AS": "أحاول دائما تسجيل الأهداف لمساعدة الفريق على الفوز بالمباراة. هناك فرصة جيدة لأن تصبح هدافا للمرة الثالثة مرة أخرى. لكن الشيء الأكثر أهمية هو الفوز بشيء ما، الفوز بالبطولات الكبيرة مع الفريق. هذا هو أهم شيء".

    2- أشرف حكيمي (لاعب كرة قدم من المغرب)

    انضم المغربي أشرف حكيمي (22 عاما) إلى فريق "إنتر ميلان" الإيطالي، بعد أن كان لاعبا في "ريال مدريد" مقابل 40 مليون يورو (49.2 مليون دولار) الصيف الماضي، بعد أن أمضى عامين بصفة مؤقتة على سبيل الإعارة في نادي "بوروسيا دورتموند"، مع استمرار عقده حتى 2024/2025. فبالرغم  من صغر سنه إلا أنه استطاع أن يكون أفضل ظهير أيمن في كرة القدم العالمية.

    ففي أول 14 مباراة له في الدوري الإيطالي، سجل حكيمي أربعة أهداف وقدم ثلاث تمريرات لزملائه في الفريق لمساعدة إنتر ميلان على ترسيخ أنفسهم في سباق اللقب.

    يتمتع حكيمي بسرعة لا تصدق، ففي مباراة ديسمبر/ كانون الأول 2019 ضد فريق "أر بي لايبزيغ" الألماني، كان حكيمي يسير بسرعة 36.48 كيلومتر في الساعة والتي كانت، في ذلك الوقت، أكبر سرعة مسجلة على الإطلاق في الدوري الألماني، وتم تصنيفه مؤخرا من قبل تلفزيون " إي أس بي أن" الامريكية (ESPN)، على أنه ثاني أفضل يمين مرة أخرى في العالم في قائمة FC 100 السنوية.

    3- عبد الله سلطان العرياني (الإمارات)

    من المقرر أن يتنافس الرامي الإماراتي في دورة الألعاب البارالمبية الرابعة على التوالي في دورة  طوكيو هذا الصيف.

    وحصد العرياني أول ميدالياته من أصل أربع ميداليات بارالمبية من خلال حصوله على الميدالية الذهبية، وهو الإماراتي الوحيد الذي فاز بثلاث ميداليات في الألعاب البارالمبية ويتطلع إلى تحقيق فوز كبير وكتابة فصل جديد في حياته المهنية في دورة ألعاب طوكيو.

    كما شارك العرياني (50 عاما)، لأول مرة في الألعاب الأولمبية باعتباره رامي للطلقات النارية في مدينة سيدني عام 2000. ثم بعد عام تعرض لحادث سير خطير أقعده على كرسي متحرك وأصيب بالشلل من الخصر وحتى أسفل القدمين.

    لم يستسلم  اللاعب الذهبي، وواصل مشاركته في الرماية وتأهل العرياني بالفعل إلى طوكيو وسيشارك في كأس العالم للرماية بالرياضات الخاصة بالعين لسنة 2021 في الفترة من 15 إلى 26 مارس/ آذار من هذه السنة.

    4- محمد خميس خلف (رافع الأثقال من الإمارات)

     محمد خميس خلف هو شخصية أسطورية في تاريخ الرياضة البارالمبية لرفع الأثقال، ويبلغ من العمر 51 عاما ولا يزال قويا ويتوق إلى المزيد من النجاح.

    يمتلك محمد خميس خلف، ميداليتين ذهبيتين في أولمبياد ذوي الاحتياجات الخاصة، وحصد كل منهما خلال 12 عاما (الأولى في أثينا 2004 والثانية في دورة الألعاب الأولمبية ريو 2016)، وحصل أيضا على الميدالية الفضية في بكين عام 2008.

    ويستعد خلف للظهور الخامس في دورة الألعاب البارالمبية ويحلم بمزيد من تحقيق التالق ونيل الميدالية الذهبية في طوكيو لهذه السنة، مؤكداً أن كلمة "تقاعد" غير موجودة في مفرداته.

    قال خلف لـ "Paralympic.org": "إنني أحب التحديات، وهذه الرياضة جعلتني أتحدى نفسي وقدرتي وقوتي".

    وقال: "أريد أن أقاتل من أجل الميدالية الذهبية في طوكيو. لقد كنت أعمل بجد من أجل هذا. سيكون من الرائع الوقوف على قمة منصة الألعاب البارالمبية والاستماع إلى النشيد الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة مرة أخرى".

    Voir cette publication sur Instagram

    Une publication partagée par MK-UAE💪1 (@mk1dxb)

    5- يوسف كرم ( ألعاب القوى من الكويت)

    اللاعب الكويتي يوسف كرم (27 عام)، هو بطل آسيا، ويصنف حاليا ضمن المراكز العشرة الأولى في التصنيف العالمي لسباق 400 متر، وبينما لم يؤمّن مكانه بعد في أولمبياد طوكيو 2021، فإن الوقت القياسي للفوز في التصفيات في متناول يده من الآن.

    في بطولة آسيا 2019، حصل كرم على  ذهبية سباق 400 متر محطما الرقم القياسي الوطني منذ 16 سنة ماضية، وقام بتخفيض أفضل ما لديه من 45.63 ثانية إلى 44.84 ثانية في يومين.

    وفي فبراير/ شباط 2020 ، فاز بسباق 400 متر في الداخل في كأس "أورلين كوبرنيكوس"، "أرينا" و"تورون". وبعد ذلك في وقت لاحق من السنة، حصل على الميدالية الفضية في الدوري الماسي في سبتمبر/ أيلول 2020 وسجل أفضل موسم 45.25 ثانية ليفوز بالميدالية الفضية في غولدن غالا بييترو مينيا ( Golden Gala Pietro Menne) في روما.

    6- رمزي بوخيام ( لاعب رياضة ركوب الأمواج من المغرب)

    ستنطلق رياضة ركوب الأمواج لأول مرة في دورة الألعاب الأولمبية في طوكيو عام ،2021 وسيكون للعالم العربي ممثل موهوب من المغرب.

    وسيكون المغربي رمزي بوخيام، البالغ من العمر27 عاما، واحدا من  بين 20 لاعبا لركوب الأمواج يتنافسون في مسابقة الرجال في شيبا، هذا الصيف بعد أن تأهل في المركز السادس في بطولة (ISA World Surfing Games 2019) في ميزاياكي باليابان.

    تواجه بوخيام مع بعض أفضل راكبي الأمواج في العالم ولا يستطيع الانتظار للتجول في ملعب طوكيو الأولمبي مع رفاقه المغاربة في حفل افتتاح الألعاب.

    وقال لقناة يوتيوب الرسمية للأولمبياد: "أفكر دائما في الأمر وآمل أن أحمل العلم الوطني".

    7- محمد صفوت ( لاعب تنس من مصر)

    أصبح محمد صفوت أول مصري يفوز بلقب "تشالنجر" بعد اللاعب  تامر الصاوي في عام 1996 الذي فاز باللقب في لونسيستون بأستراليا. نتيجة لذلك، حقق صفوت تصنيفا مهنيا عاليا وهو رقم 130 ودخل عام 2021  في قائمة أفضل اللاعبين 100.

    قام اللاعب البالغ من العمر 30 عاما بتعيين فريق تدريب جديد من أكاديمية "غود تو غريت أكاديمي" الشهيرة في السويد ووقع اتفاقية رعاية مع البنك الأهلي المصري لتعزيز حملته.

    بعد فوزه بالميدالية الذهبية في الألعاب الأفريقية عام 2019، سيكون القميص المصري متواجد في أولمبياد طوكيو، هذا الصيف، مما سيجعله أول رجل من مصر يتنافس في الحدث  العالمي لرياضة التنس في الألعاب الأولمبية.

    Voir cette publication sur Instagram

    Une publication partagée par Mohamed Safwat (@safwat1990)

    8- عبد الرحمن سامبا ( لاعب قوى من قطر)

    يعد القطري السعودي المولد ( 25 عام)، أحد أكثر المواهب إثارة في عالم سباقات المضمار والميدان.

    في الدوري الماسي لباريس في عام 2018، سجل سامبا ثاني أسرع تخطي حواجز بمسافة 400  متر، عندما فاز بالسباق في 46.98 ثانية. هذا جعله ثاني رجل يتخطى 47 ثانية على الإطلاق وجعله قريبا جدا من الرقم القياسي العالمي لكيفن يونغ البالغ من العمر 28 عاما والذي تبلغ المدة الزمنية التي حققها 46.78 ثانية.

    وقال بعد السباق "أريد أن أصبح أسرع رجل في العالم وأعمل بجد لتحقيق ذلك".

    وفي عام 2019، فاز سامبا بالميدالية الذهبية وسجل رقما قياسيا في البطولة الآسيوية قبل أن يفوز بالميدالية البرونزية في بطولة العالم.

    9- مروان القماش (لاعب سباحة من مصر)

    تفتخر مصر بفريق سباحة قوي صعد عبر السنوات القليلة الماضية، مما يجعل من الصعب اختيار واحدا فقط لمشاهدته في دورة الالعاب الأولمبية في طوكيو عام 2021.

    قصة مروان القماش ملهمة تماما، حيث نجح اللاعب البالغ من العمر 27 عاما في التغلب على  فيروس "كورونا" للتأهل لأولمبياد طوكيو مع بعض المشاركات في السباحة الرائعة في بطولة الولايات المتحدة المفتوحة في نوفمبر.

    حصل القماش على فضية سباق 400 متر حرة و 200 متر حرة. وتم تصنيفه  في المركز الرابع في العالم لعام 2020.

     وقال القماش عبر منشور له على مواقع التواصل الاجتماعي عبر حسابه الرسمي، بعد تأهله لدورة الألعاب الأولمبية الثانية على التوالي: إن "السنوات القليلة الماضية  كانت صعبة. و إضافة إلى ما تسببت به جائحة فيروس" كورونا" وزاد الأمور سوءا ووصل إلى طريق مسدود تقريبا بالنسبة لي".

    وأضاف: "بالنظر إلى تلك الأوقات الآن، أعتقد أنها بالتأكيد جعلتني أنمو وأصبحت شخصا أقوى بكثير. حقيقة أنني حظيت بشرف التعلم من أفضل الأشخاص في الرياضة، ققد جعلت كل يوم يستحق بعض الوقت. أن أكون قادرا على الذهاب في عطلة نهاية الأسبوع الماضية في السباحة في 24 ساعة فقط من السباقات هو شيء يشعرني بالفخر".

    10- مجد الدين غزال ( لاعب قوى من سوريا)

    في عام 2017، أصبح غزال ثاني سوري يفوز بميدالية في بطولة العالم لألعاب القوى عندما حصل على الميدالية البرونزية في ملعب لندن.

    وفي عام 2019 فاز اللاعب السوري مجد الدين غزال  بالميدالية الذهبية في بطولة آسيا بالإضافة إلى الميدالية الماسية في الدوري في لندن.

    في الثالثة والثلاثين من عمره، كان غزال حاملا علم بلاده في حفل افتتاح لندن 2012 و ريو 2016، ويأمل أن تكون مشاركته في طوكيو 2021 مصدر إلهام لمزيد من الرياضيين الشباب في الوطن في سوريا.

     وقال غزال: إنني"أعرف ما إذا كان بإمكاني أن أصبح بطلا، فإن التأثير في الوطن سيكون هائلا".

    انظر أيضا:

    مدرب فضيحة كأس العالم يعود إلى التدريب و"سيرك الماعز" في استقباله... فيديو
    رسميا.. الأهلي يتعاقد مع مهاجم الجونة "الزامبي"
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook