07:29 GMT16 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    رياضة
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال عصام سالم المتحدث باسم نادي الزمالك المصري إن هناك اتجاها داخل النادي للموافقة على رحيل مصطفى محمد.

    وبحسب موقع "الوطن سبورت" المصري فقد عزا سالم هذا الاتجاه إلى تمسك اللاعب بالرحيل للاحتراف الخارجي.

    تصريحات المتحدث باسم نادي الزمالك جاءت خلال مداخلة هاتفية له مع الإعلامي أحمد شوبير، عبر برنامجه الإذاعي في راديو "أون سبورت إف إم".

    وأكد سالم أن مجلس إدارة الزمالك في طريقه للموافقة على انتقال اللاعب خلال الساعات المقبلة، في ظل رغبته الشديدة في الرحيل خلال الانتقالات الشتوية الحالية.

    يشار إلى أن المتحدث باسم الزمالك كان قد صرح منذ شهر تقريبا ومع تفاقم أزمة مصطفى محمد مؤكدا أن النادي لا يمانع في رحيله خلال فترة الانتقالات الشتوية في يناير/كانون الثاني، بشرط الحصول على مقابل مرضي.

    وشدد وقتها على أن عرض فريق سانت إتيان الفرنسي لم يكن مُرضيًا بالنسبة للزمالك.

    ويملك مصطفى محمد عددا من العروض الأوروبية، أبرزها من جالطة سراي التركي، وسانت إيتيان ونانت الفرنسيين.

    جدير بالذكر أن لغطا كبيرا كان قد اكتنف الحديث عن احتراف مصطفى محمد  والعروض التي تلقاها خلال الأيام الماضية.

    ففي بداية الأزمة أكد المتحدث باسم الزمالك عصام سالم أن مصطفى محمد تلقى عرضا من فريق سانت إيتان الفرنسي بمبلغ 3.5 مليون يورو، معتبرا أنه مبلغ قليل، ومؤكدا أن الزمالك  يريد الحصول على 5 ملايين للموافقة، ويكون البيع عقب الأولمبياد.

    وبعدها قال الإعلامي خالد الغندور إن مصطفى محمد، مهاجم الزمالك رفض 100 مليون جنيه، كعرض للانتقال إلى فريق بيرميدز المصري.

    وأكد في برنامجه "زملكاوي" المعروض على قناة الزمالك الفضائية أنه وقبل وصول عرض سانت إيتيان الفرنسي لضم مصطفى محمد، تقدم بيراميدز بعرض للاعب براتب 30 مليون جنيه في الموسم، أي ما يوازي 100 مليون جنيه في ثلاثة أعوام".

    انظر أيضا:

    خبر سار لجماهير الزمالك بشأن فرجاني ساسي
    أول تعليق لمرتضى منصور على وفاة رئيس نادي الزمالك
    كواليس مران الزمالك وموقف ساسي والمصابين
    تركي آل الشيخ: رفضت ضم مصطفى محمد وهذه حقيقة إفساد صفقة سيرينو.. فيديو
    الكلمات الدلالية:
    أخبار الدوري, الدوري, الاحترافية, الزمالك
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook