12:10 GMT02 مارس/ آذار 2021
مباشر
    رياضة
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    في أي مباراة لفريق يكون مديره الفني جوزيه مورينيو، تتجه الأنظار الإعلامية إلى منصات المؤتمرات من أجل سماع ومراقبة ما سوف يصرح به المدرب المثير للجدل.

    وهاهو لم يكذب التوقعات، حيث أشعل المدير الفني لفريق توتنهام الإنجليزي جوزيه مورينيو القمة المرتقبة في الجولة 20 من البريمير ليغ بتصريحاته التي طال فيها طرف القمة الآخر نادي ليفربول ومدربه الألماني يورغن كلوب.

    وتحدث البرتغالي جوزيه مورينيو، قبل المباراة المرتقبة في المؤتمر الصحفي لها صباح اليوم الخميس، ورداً على سؤال من الصحافيين حول علاقته مع يورغن كلوب، قال جوزيه: إن "المدرب الألماني ليس صديقه"، مضيفا "لم أمضِ الوقت معه أبدًا، كان نونو إسبريتو سانتو (مدرب فريق وولفرهامبتون) لاعبي من قبل، وعمل بريندان رودجرز (مدرب ليستر سيتي) في نفس النادي مثلي لبضع سنوات".

    وأوضح "عندما يكون لدينا شيء مشترك أو نعرف شخصًا بشكل جيد وقوي، يمكننا حينذاك أن نقول إننا نحب هذا الشخص، وإننا أصدقاء أم لا".

    وأضاف، "في حالة يورغن كلوب، كل علاقتي به هى 5 دقائق قبل المباراة وبعدها، إنه زميل أحترمه، وليس لدي مشاكل معه ولا أعرف عنه الكثير".

    وأضاف مورينيو، رداً على مشوار كلوب في الفترة الأخيرة مع ليفربول، "لا يمكنني التحدث عن الآخرين، ولقد دفعت كثيراً الثمن بالحديث عن المنافسين بعقوبات، وشعرت مؤخراً أنه يجب علي تغيير سلوكي".

    وتحدث جوزيه مورينيو، عن تراجع مستوى ليفربول في المباريات الأخيرة، وما إذا كان ذلك يمنح توتنهام الأفضلية في مباراة الليلة، وقال: "لا، لا أشعر بأن هذا الأمر صحيحاً، مواجهة ليفربول لا تعتمد على أي عامل يمكن القياس عليه، لا أشعر بأن هناك ميزة لنا قبل المباراة".

    وأشاد جوزيه مورينيو، بالمدافع الهولندي العملاق فيرجيل فان دايك، الغائب عن فريق ليفربول منذ فترة، وتراجعت نتائج الريدز منذ غيابه، وقال: "لا يمكنك تعويض غياب لاعب بحجم فيرجيل فان دايك أبداً، البديل الوحيد لـ فان دايك هو فان دايك نفسه، ليفربول سيكون فريقا مكتملا وسيتعافى عندما يعود فان دايك".

    ويحتل ليفربول قبل هذه المواجهة المركز الخامس في جدول ترتيب البريميرليج برصيد 34 نقطة ،بعد تراجع نتائج الفريق في الفترة الأخيرة، فيما يحتل فريق توتنهام المركز السادس بفارق نقطة واحدة وله 33 نقطة.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook