14:27 GMT04 مارس/ آذار 2021
مباشر
    رياضة
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    لا تمر جولة من مسابقات كرة القدم في سوريا وخاصة الدوري الممتاز دون وقوع حوادث شغب بين اللاعبين أو الجمهور، لكن اللافت في الأمر في الآونة الأخيرة هو الانتقال إلى ضرب الحكام بشكل متكرر.

    وكان آخر هذه الاعتداءات تعرض يوسف حمد، حكم مباراة النبك والمعضمية ضمن الدوري السوري (الدرجة الأولى) للضرب على يد لاعب النبك فارس الأبرص، بعد حصوله على بطاقة صفراء.

    وأوضح رئيس نادي النبك، أمين فخر الدين، لوكالة "سبوتنيك" أن النادي ضد ضرب الحكم مهما حصل، مشيرا إلى أن الحمد بخير ولم يُصب بأذى كما أسقط حقه عن اللاعب.

    وأصدر مجلس إدارة النادي بيانا استنكر فيه تصرف فارس الأبرص، مؤكدا إيقافه عن اللعب نهائيا في النبك ومقدما الاعتذار للحكم.

    حوادث متكررة

    وليست المرة الأولى التي يتعرض فيها الحكام للضرب في سوريا، فقد سبق أن اعتدى أحد الإداريين في نادي جبلة على الحكم عقبة حويج، خلال مباراة مع تشرين ضمن الدوري الممتاز في كانون الأول/ ديسمبر الماضي، كما تعرض حكم مباراة جبلة وحرجلة محمد العبد الله، الشهر الفائت للضرب من قبل أحد المشجعين بعد اقتحامه للملعب، حيث وجه له ركلة قوية من الخلف، ما دفع الحكم لإيقاف المباراة بشكل نهائي.

    ​أما الحكم محمد قزاز فقد تعرض للضرب على يد لاعب قمحانة حسن سباهي، خلال مباراة فريقه مع شرطة حماه ضمن دوري الدرجة الأولى العام الماضي.

    رد اتحاد الكرة

    وترافقت كل حالة ضرب للحكام بفرض عقوبات على اللاعبين والأندية، من ناحية فرض غرامات مالية كبيرة مع إيقاف اللاعبين، أو إقامة مباريات للفرق خارج ملعبهم أو دون حضور جماهيري.

    ورغم هذه العقوبات لم يتوقف الأمر، بل بات سمة لمسابقات كرة القدم السورية، يضاف إلى حالات الشغب من الجمهور عبر رمي الحجارة والمفرقعات على الحكام واللاعبين وشتمهم، وسط عجز من اتحاد كرة القدم السوري عن ضبط هذه الأمور.

    رئيس لجنة الحكام: حلول بلا فائدة

    وأشار نائب رئيس اتحاد كرة القدم ورئيس لجنة الحكام زكريا قناة، في حديث لوكالة "سبوتنيك" إلى "أن العقوبات المالية والإجراءات الانضباطية التي يتخذها اتحاد الكرة بدون فائدة".

    وأضاف قناة: "لا حل إلا بخصم نقاطٍ من رصيد الأندية التي ترتكب مخالفات ضد الحكام، حيث إن عقوبة مليون أو مليونين ليرة سورية بلا نتيجة أمام نفقات الأندية التي تتجاوز المليار ".

    وأكد زكريا قناة ضرورة أن "تتحمل الأندية مسؤولية هذه الأفعال، لافتاً إلى أن سيعقد اجتماعاً مع اتحاد كرة القدم لبحث حالات الاعتداء على الحكام بشكل متكرر".

    أما الجمهور السوري فقد تفاعل عبر وسائل التواصل الاجتماعي مع حوادث ضرب الحكام بشكل ساخر، داعيا لإلغاء صفة الممتاز عن الدوري في ظل هذه الحوادث، التي باتت تتكرر في أغلب المسابقات الكروية خلال الأعوام الأخيرة.

    انظر أيضا:

    "كاف" يوافق على نقل مباراة الأهلي والمريخ إلى استاد القاهرة
    ليستر سيتي يقضي على ليفربول بثلاثية في 7 دقائق... فيديو
    نادال يربط تحسن حالة ظهره بتأهله لدور الـ16 في أستراليا
    الكلمات الدلالية:
    كرة القدم, تأمين الملاعب, ضرب, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook