09:28 GMT07 مايو/ أيار 2021
مباشر
    رياضة
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلنت اللجنة المحلية المنظمة لبطولة كأس العرب FIFA قطر 2021، التي تضم الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، واللجنة العليا للمشاريع والإرث، والاتحاد القطري لكرة القدم، وبطولة كأس العالم FIFA قطر 2022، عن فتح باب التطوع أمام المهتمين من داخل دولة قطر لدعم استضافة الدوحة للبطولة التي تقام منافساتها نهاية العام الجاري.

    وأوضح القائمون على تنظيم كأس العرب أن المتطوعين الذين سيقع عليهم الاختيار سيقدمون الدعم اللازم في كافة الجوانب التشغيلية المتعلقة بتنظيم البطولة مثل الضيافة، والترحيب بالمشجعين وإرشادهم إلى مقاعدهم، وخدمات المعلومات، ودعم وسائل النقل، وخدمات الإعلام والبث، وغيرها.

    وقالت السيدة رشا القرني، مدير إدارة القوى العاملة والمتطوعين في اللجنة العليا للمشاريع والإرث: "نتطلع من خلال فتح باب التطوع إلى استقطاب الأفراد الذي يتحلون بروح الحماس والتفاني للإسهام في دعم جهودنا لاستضافة هذه البطولة التاريخية المرتقبة، بحسب ما ذكر الموقع الرسمي لكأس العالم في قطر 2022.

    وأكدت القرني أن المتطوعين يشكلون ركيزة أساسية في كافة البطولات الرياضية التي تستضيفها قطر، بفضل دورهم الحيوي الهام في تعزيز الحماس لدى الجماهير، وتقديم المساعدة التي تضمن خوض آلاف المشجعين تجربة ثرية ومتميزة.

    وأشارت القرني إلى أن الانضمام إلى فريق المتطوعين خلال كأس العرب سيسهم في إثراء تجربة المتطوّع وإكسابه خبرات قيمة من شأنها تطوير مهاراته، علاوة على المشاركة في إنجاح حدث كروي استثنائي يعد بمثابة محطة في غاية الأهمية لتقييم جاهزية قطر لاستقبال العالم عند استضافتها مونديال كرة القدم العام المقبل.

    ونوّهت القرني إلى أن التطوع في بطولة كأس العرب سيزيد احتمالية اختيار المتطوع ضمن صفوف فريق المتطوعين الذي سيسهم في استضافة قطر في 2022 لمنافسات النسخة الأولى من كأس العالم في الوطن العربي والشرق الأوسط.

    ويشترط ألا يقل عمر المتطوع عن 18 عاماً، وأن يُتقن التحدث باللغتين العربية والإنجليزية، والتفرّغ للعمل في ثماني مناوبات على الأقل موزعة على أيام الأسبوع وخلال عطل نهاية الأسبوع طوال فترة البطولة التي تختتم منافساتها في 18 ديسمبر المقبل، وتمتد كل مناوبة 8 ساعات تقريباً. 

    وسيحظى المتطوعون بفرصة قيمة لتنمية مهاراتهم في مختلف الجوانب المتعلقة باستضافة البطولات الرياضية الكبرى، كما سيتلقون التدريب اللازم لضمان تزويدهم بكافة الأدوات والمهارات التي تضمن أداء المهام الموكلة إليهم بإتقان، وستصدر لهم التصاريح اللازمة، إضافة إلى تسلّم الزي الموحد بفريق المتطوعين، إلى جانب استخدام وسائل النقل العام خلال البطولة.

    يشار إلى أن بطولة كأس العرب، التي ستستضيف منافساتها ستة من استادات مونديال قطر 2022، ستقام بمشاركة 23 منتخباً من المنطقة العربية. ويخوض نهائيات البطولة نهاية العام الجاري ستة عشر منتخباً، منها تسعة منتخبات تأهلت مباشرة بعد تصدرها قائمة المنتخبات العربية في تصنيف الفيفا، ومن بينها قطر الدولة المستضيفة، إضافة إلى المنتخبات السبعة التي ستنجح في حجز بطاقات التأهل من مرحلة التصفيات التمهيدية المؤهلة للنهائيات بمشاركة المنتخبات الأربعة عشر الأقل تصنيفاً.

     يذكر أن دولة قطر أنشأت اللجنة العليا للمشاريع والإرث في عام 2011 لتتولى مسؤولية تنفيذ مشاريع البنية التحتية اللازمة لاستضافة نسخة تاريخية مبهرة من بطولة كأس العالم لكرة القدم في قطر عام 2022، ووضع المخططات، والقيام بالعمليات التشغيلية التي تجريها قطر كدولة مستضيفة للنسخة الأولى من المونديال في العالم العربي والشرق الأوسط، بهدف الإسهام في تسريع عجلة التطور وتحقيق الأهداف التنموية للبلاد، وترك إرث دائم لدولة قطر، والمنطقة، والعالم.

    ستسهم الاستادات والمنشآت الرياضية الأخرى ومشاريع البنية التحتية التي نشرف على تنفيذها بالتعاون مع شركائنا، في استضافة بطولة متقاربة ومترابطة، ترتكز على مفهوم الاستدامة وسهولة الوصول والحركة بشكل شامل. وبعد انتهاء البطولة، ستتحول الاستادات والمناطق المحيطة بها إلى مراكز نابضة بالحياة المجتمعية، مشكّلة بذلك أحد أهم أعمدة الإرث الذي نعمل على بنائها لتستفيد منها الأجيال القادمة.

    تواصل اللجنة العليا جهودها الرامية إلى أن يعيش ضيوف قطر من عائلات ومشجعين قادمين من شتى أنحاء العالم أجواء بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022 بكل أمان، مستمتعين بكرم الضيافة الذي تُعرف به دولة قطر والمنطقة

    وتسخّر اللجنة العليا التأثير الإيجابي لكرة القدم لتحفيز التنمية البشرية والاجتماعية والاقتصادية والبيئية في جميع أرجاء قطر والمنطقة وآسيا، وذلك من خلال برامج متميزة، مثل الجيل المبهر، وتحدي ٢٢، ورعاية العمال، ومبادرات هادفة مثل التواصل المجتمعي، ومعهد جسور، مركز التميز في قطاع إدارة الرياضة وتنظيم الفعاليات الكبرى بالمنطقة.

    الكلمات الدلالية:
    قطر, كأس العالم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook