21:26 GMT20 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    رياضة
    انسخ الرابط
    0 199
    تابعنا عبر

    تقدم عدد من الموظفين المغربيين في قناة "بي إن سبورت" القطرية، بشكوى رسمية إلى إدارة القناة، عقب تغريدة كان المعلق الرياضي الجزائري حفيظ دراجي، قد نشرها عبر حسابه الرسمي بموقع "تويتر"، اعتبروها مسيئة للمغرب وللملك.

    وبحسب معلومات، قام دراجي بحذف تغريداته بأمر من إدارة المجموعة القطرية، بعد تخييره إما مغادرة القناة أو حذف التغريدات، وفقا لما نشره الإعلامي الجزائري خليل باقي، عبر حسابه الرسمي بـ"تويتر".

    وأفادت تقارير إعلامية، أن الرابطة المغربية للصحفيين الرياضيين، أرسلت إلى ناصر الخليفي، رئيس مجلس مجموعة قنوات "بي إن سبورت" بخصوص التغريدات والتدوينات التي ينشرها زميلهم الجزائري حفيظ دراجي، عبر حساباته الرسمية "تويتر" و"فيسبوك" والتي قالوا عنها: إنها مسيئة للملك وللمغرب.

    وكان حفيظ دراجي قد نشر سابقا، تغريدة  موجهة إلى ملك المغرب،  بعد سلسلة الحرائق التي شهدتها الجزائر في الآونة الأخيرة، قال فيها:
    "كان عليه أن يعرض مساعداته على شعب القبائل، مادام يدعو إلى استقلاله في هيئة الأمم المتحدة، وليس على دولة الجزائر".

    وتابع: "لا نقبل مساعدة حليف الكيان الصهيوني الذي تهكم على الجزائر من الأراضي المغربية البارحة، طبعا هنا لا أتحدث عن الشعب المغربي الذي يبقى على العين والراس".

    من جانبه، علق مدير قناة "بي إن سبورت" القطرية، المغربي محمد عمور على تغريدات زميله دراجي وكتب:
    "حدودكم الغربية، كاليفورنيا مثلا! من قال لكم أننا نود فتح الحدود مع أمثالك؟".

    وتابع: "لأن الملك، وسطر ألف سطر على كلمة الملك، طلب فتح الحدود (لأسباب قد لا يفهمها أمثالك) تظنون أننا نحتاج إليكم؟ ثم القضية الفلسطينية... ماذا فعلتم لها يا ببغاوات باستثناء الشعارات البومدينية البائدة؟".

    انظر أيضا:

    لماذا لم ترد الجزائر على الدعوة المغربية لتطبيع العلاقات؟
    تبون يرد على مبادرة العاهل المغربي... فهل ينطلق قطار المصالحة
    المغرب يعرض على الجزائر المساعدة في مكافحة الحرائق
    الجزائر تهاجم المغرب وتتهمها بتشويه دورها الإقليمي من خلال أجندة إسرائيلية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook