15:03 22 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    مقاتل من الدفاع الشعبي

    دينيغو: وحدات الدفاع الشعبي في شرق أوكرانيا تنهي أعمال سحب الأسلحة الثقيلة

    © REUTERS/ Maxim Shemetov
    العالم
    انسخ الرابط
    0 5110

    أعلن ممثل جمهورية لوغانسك الشعبية، فلاديسلاف دينيغو، اليوم الإثنين، أن قوات جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك أكملت أعمال سحب الأسلحة الثقيلة عن خط التماس بشكل كامل، مشيرا إلى تأخر الجانب الأوكراني عن الجدول الزمني المحدد.

    وقال دينيغو: "لم تصدر حتى الآن أي تصريحات رسمية من كييف، أو من منظمة الأمن والتعاون في أوروبا. أما نحن فقط أعلنا عن انتهاء جمهورية لوغانسك الشعبية من سحب الأسلحة يوم 4 آذار/ مارس، وبحسب معلوماتي فإن جمهورية دونيتسك قد أنهت عملية سحب الأسلحة كذلك".
    وأوضح أنه وفقا لـ"حزمة التدابير" فإن 17 شباط/ فبراير حدد كموعد لبدء سحب الأسلحة الثقيلة، ولكنه "بضغط من الجانب الأوكراني، قرر المركز المشترك للرقابة والتنسيق تأجيل الموعد حتى يوم 22 شباط/ فبراير، لكن أوكرانيا حتى ذاك الوقت لم تبدأ بعملية سحب الأسلحة، وفي وقت لاحق، ذٌكر خلال مؤتمر عبر الفيديو يوم 26 شباط/ فبراير كموعد لبدء سحب الأسلحة".
    في سياق متصل أعلن دينيغو أن القصف الذي تعرض له منجم "بيرفومايسكايا" الواقع بالقرب من مدينة لوغانسك يشير إلى أن القوات الأوكرانية لم تسحب بعد قذائف هاون من عيار 120 ملم.
    يأتي ذلك بعد تعرّض منجم "بيرفومايسكايا" للقصف، صباح اليوم الإثنين، بقذائف هاون من عيار 120 ملم.
    وقال دينيغو: "حدث اليوم قصف على منجم "بيرفومايسكايا". يبلغ مدى قذائف الهاون 5 — 6 كيلومتر. فهذا يعني أن القاذفات تقع على بعد هذه المسافة".
    الجدير بالذكر أن وثيقة مينسك، التي تم التوصل إليها في 12 شباط/ فبراير الماضي تتضمن 13 بندا سياسيا لحل سلمي للأزمة في دونباس، من أهمها وقف إطلاق النار بشكل كامل وسحب المعدات الثقيلة من خط التماس خلال 14 يوما.

    انظر أيضا:

    نسف الجسر الأخير بين جمهورية لوغانسك وباقي أوكرانيا
    وزير الخارجية الفرنسي يشير إلى علامات تراجع تصعيد الصراع في أوكرانيا
    قافلة جديدة من المساعدات الإنسانية الروسية تصل إلى شرق أوكرانيا
    الكلمات الدلالية:
    أوكرانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik