07:22 29 يونيو/ حزيران 2017
مباشر
    الرئيس الأمريكي باراك أوباما

    أوباما يعبر عن خجله من الرسالة التي بعثها مجلس الشيوخ الأمريكي إلى المرشد الروحي الإيراني

    © Sputnik. Vladimir Astapkovich
    العالم
    انسخ الرابط
    0 405268

    حذر أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي إيران من احتمال إلغاء أي اتفاق بشأن "الملف النووي" بعد رحيل أوباما من منصب الرئاسة.

    قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما إنه يخجل من الرسالة التي بعثها أعضاء مجلس الشيوخ الجمهوريين إلى المرشد الروحي لإيران آية الله علي خامنئي.

    وصرح أوباما "لقد بعثوا برسالة إلى آية الله، المرشد الروحي لإيران، الذي يصفونه بالعدو اللدود للولايات المتحدة. ودعوه إلى عدم الاتفاق مع الرئيس الأمريكي بسبب عدم وجود ضمانات تنفيذه، بحسب مزاعمهم. إنه أمر غير مسبوق".

    وأضاف الرئيس الأمريكي "أشعر بالخجل من تصرفهم". وأشار إلى أن تدخل أعضاء مجلس الشيوخ في القضايا الحساسة من السياسة الخارجية للولايات المتحدة وعدم احترامهم للرئيس ليس أمرا معتادا في سياسة البلاد.

    وأكد أوباما أنه سيواصل العمل من أجل التوصل إلى اتفاق بشأن القضية النووية الإيرانية، قائلا: "أنا مستعد لاتخاذ أي إجراءات من أجل منع استحواذ إيران على الأسلحة النووية، لكن الحل الأفضل، هو الدبلوماسي".

    وكان 47 عضوا في مجلس الشيوخ الأمريكي قد بعثوا يوم 9 آذار/ مارس برسالة إلى السلطات الإيرانية، حذروا فيها من إلغاء الاتفاق الذي سيتم التوصل إليه بشأن الملف النووي بعد انتهاء فترة حكم الإدارة الحالية. والجدير بالذكر أن فترة رئاسة باراك أوباما تنتهي في كانون الثاني/ يناير من عام 2017. وقد انتقد ممثلو الإدارة الأمريكية هذه الرسالة، كما انتقدها المرشد الروحي لإيران آية الله علي خامنئي أيضا.

    انظر أيضا:

    كيري: واشنطن قلقة إزاء تنامي نفوذ إيران في المنطقة
    أوباما: سنغادر المفاوضات اذا لم نتوصل إلى اتفاق يمكن التثبت منه مع إيران
    كيري يطمئن دول مجلس التعاون الخليجي بشأن الاتفاق النووي مع إيران
    الكلمات الدلالية:
    المواضيع الأكثر قراءة, آية الله علي خامنئي, باراك أوباما, إيران, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik