23:02 11 ديسمبر/ كانون الأول 2017
مباشر
    باراك أوباما

    أوباما يشكل خطرا على الولايات المتحدة أكثر من بوتين

    © Sputnik. Sergey Guneev
    العالم
    انسخ الرابط
    0 71

    أفادت وكالة "رويترز" أن أكثر من ثلث أنصار الجمهوريين المشاركين في استطلاع للرأي، حول الشخصية الأكثر خطورة على الولايات المتحدة، يرون في الرئيس باراك أوباما خطرا أكثر من فلاديمير بوتين.

    إذ يرى 34% من المشاركين في الاستطلاع أن أوباما يشكل خطرا مباشرا على الولايات المتحدة. واعتبر 25% من المشاركين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الخطر الأكبر على البلاد، بينما جاء الرئيس السوري بشار الأسد في المركز الثالث بنسبة 23%.

    ووفقا للعالم في مجال الاجتماع باري غلاسنير، فإن نتائج الاستطلاع يجب ألا تؤدي إلى الاستغراب، نظرا لاستقطاب السياسة الأمريكية. إذ جرت العادة القيام بتشويه صورة رئيس البيت الأبيض. ويقوم الحزب الجمهوري بإثارة تلك المخاوف قبيل انطلاق الحملة الانتخابية الرئاسية في عام 2016.

    ومع ذلك، فقد أجمع الأمريكيون على أن الخطر الرئيسي هو تنظيم "الدولة الإسلامية" الإرهابي (58%)، يليه تنظيم "القاعدة" (43%).

    ويشعر 39% من سكان الولايات المتحدة بالقلق من الهجمات الإلكترونية، بالإضافة إلى انتشار المخدرات (30%). وجرى استطلاع الرأي في آذار/ مارس. وشارك فيه 2809 أشخاص.

    وأشارت الوكالة إلى انخفاض مستوى شعبية أوباما، إذ يرى 66% أن البلاد تسير في الطريق الخاطئ، بينما أعرب 66% من الأمريكيين عن استيائهم من مواقف الولايات المتحدة في العالم.

    انظر أيضا:

    أوباما يجيز تقديم مساعدة لوجستية ومخابراتية لدعم العملية السعودية في اليمن
    أوباما يدهش العالم من جديد
    مجلس النواب الأمريكي يطالب أوباما بفرض قيود "حقيقية" على إيران
    الكلمات الدلالية:
    بشار الأسد, فلاديمير بوتين, باراك أوباما, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik