09:53 20 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017
مباشر
    فرقاطة كندية خلال تدريب قوات الناتو

    رئيس الوزراء الكندي يراقب سفناً حربية روسية

    © REUTERS/ Balazs Koranyi
    العالم
    انسخ الرابط
    0 845010

    زعم رئيس الوزراء الكندي، مخاطباً البحارة العسكريين الكنديين الذين يشاركون في مناورات حلف شمال الأطلسي في بحر البلطيق، أنهم موجودون في هذه المنطقة البعيدة عن وطنهم بسبب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

    قال رئيس الوزراء الكندي ستيفن هاربر، عبر موقع "تويتر"، إنه راقب سفناً حربية روسية من على متن فرقاطة كندية تشارك في المشروع التدريبي الذي تنفذه قوات حلف شمال الأطلسي (ناتو) في بحر البلطيق.

    ستيفن هاربر، رئيس الوزراء الكندي
    © REUTERS/
    ستيفن هاربر، رئيس الوزراء الكندي

    وأوضح وزير الدفاع الكندي جيسون كيني للصحفيين إن السفن الروسية التي شاهدها رئيس الوزراء لا تقترب من سفن الناتو ولا تهددها.

    وشرح هاربر للبحارة الكنديين لماذا هم موجودون هنا، زاعماً أن "تصرفات السيد بوتين تهدد الاستقرار الدولي والاستقرار الإقليمي، وقد أثارت خوف حلفائنا الشرقيين. ولهذا السبب أنتم موجودون هنا".

     

    انظر أيضا:

    الناتو يقوم بتدريبات "ضربة السيف" على الحدود مع روسيا
    تخمينات الناتو بشأن المناورات الروسية
    روسيا تتوقف عن مساندة الناتو في أفغانستان
    الكلمات الدلالية:
    كندا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik