00:57 23 أكتوبر/ تشرين الأول 2017
مباشر
    رئييس الوزراء اليوناني أليكسيس تسيبراس

    اليونان ... استفتاء حول مصير خطة الإنقاذ الأوروبية

    © AP Photo/ Thanassis Stavrakis
    العالم
    انسخ الرابط
    0 24550

    بدء اليونانيون، صباح اليوم الأحد، الاستفتاء على إجراءات التي تعتزم الحكومة الحالية اتخاذها للحصول على دعم دولي، ويحدد مصير اليونان في منطقة اليورو، بعد الأزمة الاقتصادية التي تاجه البلاد.

    وفي حال موافقة اليونانيون على الإجراءات فإنه من المتوقع أن استقالة الحكومة الحالية، والدعوة لانتخابات مبكرة لتشكيل حكومة جديدة.

    بينما التصويت بـ "لا" يعني تأييد الحكومة الحالية ورفض خطة الاتحاد الأوروبي، التي يرفضها رئيس الوزراء اليوناني " اليكسيس تسيبراس" ودعا إلى التصويت بـ "لا" دعما لموقفه التفاوضي مع المؤسسات الدائنة لبلاده الاتحاد الأوروبي والبنك المركزي الأوروبي وصندوق النقد الدولي.

    ورفضت الحكومة اليونانية خطط الإنقاذ التي اقترحها الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي، ودعت إلى استفتاء عام للشعب حول مصير المفاوضات مع المؤسسات الدائنة لليونان، كما رفض البنك المركزي الأوروبي، السبت الماضي، تقديم مساعدات جديدة لليونان.

    واتهم وزير المالية اليوناني، يانيس فاروفاكيس، الدائنين بـ "الإرهاب"، وأنهم يريدون إذلال اليونانيين. وذكر خلال تصريحات صحفية أمس السبت، أن ما تريده بروكسل والترويكا "صندوق النقد الدولي والمفوضية الأوروبية والبنك المركزي الأوروبي"، هو أن ترجح كفة الـ "نعم" في الاستفتاء حتى يتمكنوا بذلك من إذلال اليونانيين.

    انظر أيضا:

    رئيس وزراء إيطاليا يثق في بقاء اليونان بمنطقة اليورو وعودتها للمفاوضات
    اليونان لن تتمكن في القريب العاجل من طباعة عملتها الخاصة
    اليونان أول دولة متطورة تعجز عن سداد ديونها
    أحلام أوروبا تموت في اليونان
    الكلمات الدلالية:
    ديون, اليونان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik