20:13 18 أكتوبر/ تشرين الأول 2017
مباشر
    محادثات بين إيران والسداسية الدولية

    وفد واشنطن باق في فيينا واتفاق مرجح مع إيران في غضون ساعات

    Ministry of Foreign Affairs (Russia)
    العالم
    انسخ الرابط
    0 23030

    أعلن المتحدث الرسمي باسم البيت الأبيض الأميركي، جوش إيرنيست، الاثنين، أن ممثلي الولايات المتحدة سيبقون في فيينا ما دامت المفاوضات حول الملف النووي الإيراني مفيدة، فيما تواترت تقارير إعلامية قادمة من العاصمة النمساوية أنه من المرجح التوصل إلى اتفاق نهائي "مؤقت" بين الجانبين في غضون ساعات قليلة مقبلة فجر الثلاثاء قبل التوصل إلى صيغة نهائية للاتفاق.

    وقال إيرنيست، للصحفيين، اليوم: "إذا كان علينا مواصلة الحوار، وفي حال كانت هذه المفاوضات مفيدة، الطاقم المفاوض سيبقى في فيينا".

    وبحسب إيرنست، سيبقى الوفد الأميركي برئاسة وزير الخارجية الأميركي، جون كيري في فيينا إلى الوقت الذي يكون فيه وجوده هناك مبرراً.
    ولفت إيرنيست، إلى أنه يجب على إيران اتخاذ عدد من القرارات الصعبة، وأن تأخذ على عاتقها التزامات جدية، حسبما أوردت وكالة "رويترز" للأنباء.

    وقال المتحدث الرسمي باسم البيت الأبيض:

    "على إيران اتخاذ عدد من القرارات الصعبة وأن تأخذ على عاتقها التزامات جدية".

    تجدر الإشارة إلى أن العاصمة النمساوية فيينا، تشهد حالياً مجموعة من المباحثات بين المجموعة "السداسية الدولية"، التي تتألف من الولايات المتحدة وروسيا وبريطانيا وفرنسا والصين إضافة إلى ألمانيا والاتحاد الأوروبي، مع وفد إيران، حيث تنوي الأطراف المجتمعة وضع صيغة اتفاقٍ نهائي، من شأنه أن يضمن الطابع السلمي للبرنامج النووي الإيراني، مقابل رفع العقوبات الغربية كافة المفروضة على إيران.
    كانت وسائل الإعلام قد أفادت في وقت سابق أن الأطراف ستتوصل إلى اتفاق بحلول الاثنين، في حين نقلت قناة "برس تي في" الإيرانية عن وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، قوله، إن الأطراف يمكن أن تتوصل إلى الاتفاق بحلول يوم غد الثلاثاء.

     

     

    انظر أيضا:

    نتانياهو يؤكد تمسك بلاده "أكثر من أي وقت" بمنع إيران من حيازة أسلحة نووية
    إسرائيل تصف الاتفاق مع إيران بـ"الخطير للغاية"
    صالحي: إيران قبلت ببعض القيود
    استكمال صياغة الاتفاق حول برنامج إيران النووي
    "السداسية الدولية" تستأنف التفاوض مع إيران بعد انتهاء الموعد النهائي
    الكلمات الدلالية:
    البيت الأبيض, السداسية, محمد جواد ظريف, ألمانيا, الصين, فرنسا, بريطانيا, روسيا, فيينا, الولايات المتحدة الأمريكية, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik