00:57 21 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    لافروف وشتاينماير

    لافروف وشتاينماير يناقشان هاتفياً تسوية الأزمة الأوكرانية

    © Sputnik. Kirill Braga
    العالم
    انسخ الرابط
    0 8810

    موسكو - سبوتنيك. ناقش وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، خلال مكالمةٍ هاتفيةٍ مع نظيره الألماني فرانس فالتر شتاينماير، آفاق تسوية الأزمة الأوكرانية وعملية التحضير المتعلقة باللقاء الوزاري وفق "صيغة نورماندي"، المزمع عقده في برلين الأسبوع الجاري، حسب بيانٍ صادرٍ عن وزارة الخارجية الروسية.

    وجاء في البيان: "جرى تبادلٌ للآراء حول مدى التقدم الحاصل، بعملية التحضير للقاء الوزاري بـ"صيغة نورماندي"، المزمع عقده نهاية الأسبوع الجاري في برلين".

    وأكد الوزيران على أن طرفي النزاع في أوكرانيا ملتزمان بشكل عام بنظام وقف إطلاق النار في دونباس.

    وأضاف البيان: "لاحظ الوزيران بارتياحٍ التزام طرفي النزاع، على مدى الأيام الأخيرة، بنظام وقف إطلاق النار، وتمَّ التأكيد على ضرورة اتخاذِ المزيد من الخطوات من أجل تعزيزه".

    وكانت مباحثات مكثفة بوساطة روسيا ومنظمة الأمن والتعاون في أوروبا، قد جرت لحلِّ الأزمة الأوكرانية، بتدخلٍ مباشرٍ من "رباعية نورماندي" (روسيا وفرنسا وألمانيا وأوكرانيا)، في مجموعة الاتصال التي تضم ممثلين عن الأطراف المتنازعة (سلطات كييف وجمهوريتا لوغانسك ودونيتسك الشعبيتان)، وعن منظمة الأمن والتعاون في أوروبا، وتمَّ التوصل في شهر شباط/ فبراير 2015 في مينسك، إلى اتفاقية لوقف إطلاق النار وسحب الأسلحة الثقيلة وتسهيل عملية وصول المساعدات الإنسانية، ومع أن الطرفين ينتهكان باستمرار هذه الاتفاقية، ونظام وقف إطلاق النار، إلا أن اتفاقية مينسك، تظلُ وباعتراف الطرفين، وبتأكيد "رباعية نورماندي" ومنظمة الأمن والتعاون في أوروبا، هي الطريق الأسلم للتوصل إلى حلٍّ للأزمة الأوكرانية، ولعودة الهدوء إلى جنوب- شرق أوكرانيا، وهو الشيء الذي يتطلب، برأي روسيا والزعماء الأوروبيين الآخرين، تطبيقها بشكلٍ كاملٍ، ومن قبل طرفي الصراع على حدٍّ سواء.

    انظر أيضا:

    لافروف وكيري يناقشان هاتفيا التسوية السورية
    الخارجية الروسية: لافروف و كيري يناقشان الوضع في سوريا ومهمات مكافحة "الدولة الإسلامية"
    لافروف وكيري قد يلتقيان على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة
    الكلمات الدلالية:
    فرانك فالتر شتاينماير, سيرغي لافروف, أوكرانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik