10:38 GMT26 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 21
    تابعنا عبر

    أشار الممثل الأعلى للأمم المتحدة المعني بشؤون نزع التسلح، كيم وون سو، إلى أن عملية تدمير الأسلحة الكيميائية السورية اقتربت من الانتهاء بنسبة 98 %. وأضاف خلال جلسة مشاورات مجلس الأمن، أمس الأربعاء، إلى استمرار المشاورات مع منظمة حظر الأسلحة الكيميائية.

    ومن جانبه، أوضح رئيس المجلس للشهر الحالي، السفير سفير إسبانيا، رومان أويارزون، خلال تصريحات صحفية عقب جلسة المشاورات، أن الجهود الآن منصبّة على التحقيق وتحديد المسؤولية بشأن الهجمات المزعومة باستخدام الكلورين. وأشار إلى ترحيب أعضاء مجلس الأمن بترشيح، فيرجينا غامبا، لترؤس آلية التحقيق المشتركة، وقدرة تلك الآلية على العمل قريباً.

    وأكد الممثل الأعلى لشؤون نزع التسلح التزام مكتبه بضمان قدرة الآلية على العمل في أقرب وقت ممكن. وشدد على  أنه يعمل عن قرب مع منظمة حظر الأسلحة الكيميائية لاختيار الموظفين الملائمين لضمان عمل الآلية بشكل مهني ومستقل، مطالباً دعم الدول الأعضاء بالأمم المتحدة لضمان توفر التمويل اللازم لعمل الآلية.

    انظر أيضا:

    بان كي مون يبادر إلى إجراء تحقيق في استخدام الكيماويات السامة كسلاح في الصراع السوري
    الولايات المتحدة تعيد ملف الكيماوي السوري إلى الواجهة: الأسباب والأهداف
    المقداد: سوريا مستمرة في برنامج تدمير المنشآت الكيماوية والتأخر بسبب الأمم المتحدة
    الكلمات الدلالية:
    سوريا, مجلس الأمن الدولي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook