05:05 GMT09 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    1469
    تابعنا عبر

    راجت أنباء عن استخدام سلاح يُطلق عليه "سولنتسيبيوك" (أي لفحة الشمس) في محاربة الإرهاب في سوريا.

    نُشر مقطع فيديو على يوتيوب تحت عنوان "شاهد انفجار آلاف القنابل العنقودية من راجمة روسية على بلدة سكيك".

    وقالت مصادر إعلامية روسية إن النيران التي شوهدت في هذا الفيديو نتجت من انفجار القذائف الصاروخية التي أطلقتها — غالب الظن — راجمة "سولنتسيبيوك" (لفحة الشمس) على مواقع لتنظيم "داعش" في أراضي سوريا.

    وأشارت وكالة أنباء "ذي راشن تايمز" إلى أن "لفحة الشمس"  تٌشعل النار  في مكان تطاله على الفور، ويحترق حتى الأكسيجين في هذا المكان.  وذلك لأن القذائف الصارورخية الخاصة بـ"لفحة الشمس" محشوة بمادة حارقة شديدة الانفجار.

    ولم تعلن المصادر الرسمية عن امتلاك القوات المسلحة السورية لراجمات "سولنتسيبيوك". ورجحت صحيفة "نيزافيسيمايا غازيتا" أن تكون القوات الحكومية السورية  حصلت أخيرا على راجمة "سولنتسيبيوك" واستخدمتها.

    يُذكر أن القذائف الصاروخية الحارقة التي تطلقها راجمة "سولنتسيبيوك"، وهي من عيار 220 ملم، تستطيع إصابة  ما يبعد عن الراجمة من 3.6 ألف متر إلى 6 آلاف متر. وتبلغ رقعة الإصابة من 1 إلى 2 ألف متر مربع.

    انظر أيضا:

    استخدام قوات روسية في سوريا يستجيب لمصلحة روسيا العليا
    البنتاغون يؤكد استخدام "داعش" أسلحة كيماوية ضد قوات البيشمركة
    قنبلة تبحث عن الدبابات
    الكلمات الدلالية:
    سوريا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook