06:49 GMT11 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    تشهد العاصمة الأردنية، عمان، اليوم الثلاثاء، مؤتمر منظمة الأمن والتعاون الأوروبي تحت عنوان "الأمن المشترك في المتوسط: الفرص والتحديات".

    ويناقش المشاركون عددا من الملفات أهمها ملفات الإرهاب والتطرف الذي يفضي إلى الإرهاب، ودور الحوار بين الأديان والثقافات، والهجرة غير الشرعية وحماية وتهريب اللاجئين والاتجار بالبشر فى منطقة المتوسط.

    وأوضح المتحدث باسم الخارجية المصرية، المستشار أحمد أبو زيد، مشاركة وزير الخارجية سامح شكري، مشيراً إلى أن شكري سيؤكد في كلمته أمام المؤتمر على الموقف المصري الذي يدعو إلى تكاتف المجتمع الدولي من أجل مواجهة أزمات المنطقة، وفي مقدمته الإرهاب، وانتشار الفكر المتطرف، وما يترتب على ذلك من صراعات ينتج عنها موجات من الهجرة غير الشرعية، وهو ما يستلزم معالجة جذور هذه المشكلات بهدف التوصل إلى حلول ناجعة لها. 

    وأضاف بأن وزير الخارجية سوف يلتقي على هامش المؤتمر مع وزيري خارجية الأردن وألمانيا وسكرتير عام منظمة الأمن والتعاون الأوروبي " لامبرتو زانيير"، حيث سيتم مناقشة سبل دفع وتطوير العلاقات الثنائية مع كل من ألمانيا والأردن، بالإضافة إلى الملفات الإقليمية الهامة، وعلى رأسها الأزمة السورية والوضع في ليبيا وعملية السلام في الشرق الأوسط.

    انظر أيضا:

    350 خبيرا من "الأمن والتعاون الأوروبي" سيراقبون تنفيذ اتفاقات مينسك في شرق أوكرانيا
    جنرال أمريكي: الولايات المتحدة والعالم بحاجة إلى روسيا لمكافحة الإرهاب
    الكلمات الدلالية:
    الحوار بين الأديان, الجماعات الإرهابية, منظمة الأمن والتعاون, سامح شكري, الأردن, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook