13:38 GMT01 أغسطس/ أب 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 21
    تابعنا عبر

    زار باراك أوباما، الموجود حالياً في باريس للمشاركة في مؤتمر المناخ، قاعة مسرح "باتاكلان" للموسيقى، وسط العاصمة الفرنسية الذي يعتبر واحد من الأماكن التي تعرضت لهجمات إرهابية، يوم 13 نوفمبر، وذلك تكريماً لذكرى الضحايا.

    موسكو — سبوتنيك. 

    ووفقا لوكالة فرانس برس، اليوم الاثنين،  يرافق أوباما إلى مكان الحادث الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند ورئيس بلدية باريس هيدال ، حيث و ضعوا الزهور مكان الحادث. 

    يشار إلى أن سلسلة من الهجمات الإرهابية ضربت العاصمة الفرنسية في وقت متأخر من مساء، يوم 13 نوفمبر، أودت بحياة 130 شخصاً وجرح 350 آخرين. وأعلنت ما يسمى "بالدولة الإسلامية" مسؤوليتها عن الهجمات الإرهابية.

    وتهدف قمة المناخ التي ترعاها الأمم المتحدة في باريس، خلال الفترة من، 30 نوفمبر إلى 11 ديسمبر 2015، إلى التوصل إلى خطة للحد من الاحتباس الحراري، حتى لا يعاني العالم من أحوال طقس متطرفة مثل موجات شديدة من الفيضانات والجفاف والعواصف وارتفاع مستوى البحار.

    انظر أيضا:

    الشرطة الفرنسية تلقي القبض على 100 من متظاهري باريس
    اشتباكات عنيفة وسط باريس عشية انعقاد "القمة المناخية"
    "قمة المناخ" في باريس.. حماية الأرض ومستقبل البشرية
    الكلمات الدلالية:
    فرنسا, باريس, باراك أوباما, داعش, هجمات باريس, قمة المناخ
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook