03:42 17 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    برلمان الاتحاد الأوروبي

    الرشوة لن تحل مشاكل أوروبا

    © AFP 2017/ Patrick Hertzog
    العالم
    انسخ الرابط
    18910

    أوضح عضو البرلمان الأوروبي، جاي فيرهوفشتات، أن الاتحاد الأوروبي عرض على تركيا رشوة مقابل مواجهة أزمة اللاجئين السوريين.

    وأشار خلال مقال نشره في صحيفة "بوليتيكو"، أمس الثلاثاء، تحت عنوان "الاتحاد الأوروبي يرشو تركيا" إلى أن الاتفاق على منح تركيا 3 مليار يورو، لن يحل هذه الأزمة، منتقداً الدول الأعضاء في الاتحاد لعدم تطرقهم إلى الضربات الموجهة لسيادة القانون وحرية الصحافة والتعبير عن الرأي في تركيا.

    ويرى فيرهوفشتات أن نتائج القمة الأوروبية التي عقدت الأحد الماضي، كانت ضعيفة وتخلق مزيد من التوترات في القارة الأوروبية، في الوقت الذي كان يتعين إقرار تقديم مساعدات اقتصادية إلى اليونان لمواجهة تدفق اللاجئين.

    وأضاف أن الاتحاد الأوروبي قرر تقديم 3 مليار يورو لمساعدة اللاجئين في تركيا، ولم يحدد طبيعة المساعدات التي ستقدمها تركيا إلى اللاجئين، هل هي مدارس أم توفير فرص عمل أم هي لتوفير فرص تعليم مئات الأطفال السوريين.

    ولفت عضو البرلمان الأوروبي إلى أنه ورغم ما قال عنه "الاعتقال الحقير" للصحفيين البارزين في تركيا، فلم تصدر ردود فعل قوية من جانب أعضاء الاتحاد الأوروبي.

    وصف كلمة رئيس المجلس الأوروبي، دونالد توسك، عقب القمة الأوروبية التركية بـ "غطاء للتعتيم على الفشل المخزي".

    واختتم مقاله، قائلاً "حان الوقت الذي تتخذ فيه أوروبا زمام المبادرة لحل مشاكلها بنفسها، لا من خلال دفع رشوة للآخرين حتى يقدموا الحلول المناسبة".

    انظر أيضا:

    الأسد يقول إن هناك "إرهابيين" بين اللاجئين السوريين الفارين إلى أوروبا
    مصر تحذر من منع أوروبا دخول اللاجئين ووصفهم بالإرهابيين
    أوروبا تغلق أبوابها في وجه اللاجئين وتفتحها أمام الأتراك بدون تأشيرة دخول
    تركيا تسعى لاستغلال مأساة إنسانية لتحقيق مكاسب سياسية
    الكلمات الدلالية:
    أزمة اللاجئين, الأزمة السورية, اللاجئين السوريين, البرلمان الأوروبي, جاي فيرهوفشتات, الاتحاد الاوروبي, تركيا, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik