20:01 GMT20 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    أكد عدد من المسؤولين في الاتحاد الأوروبي أن تفاقم أزمة اللاجئين يعود إلى تقاعس دول أعضاء في الاتحاد عن تنفيذ الاتفاقيات التي تم التوصل إليها في هذا الشأن.

    واعتبر رئيس البرلمان الأوروبي مارتن شولتز، خلال مؤتمر صحفي مشترك، اليوم الأربعاء، مع رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر، ورئيس الوزراء الهولندي مارك روتيه، منتقدا موقف الدول التي ترفض تنفيذ الاتفاقيات الأوروبية بشأن إدارة ملف اللاجئين، أن "تبادل الاتهامات بين العواصم الأوروبية أمر يدعو للسخرية، فلو تعاون الجميع لما وصلنا إلى الوضع الراهن". واستعرض رئيس الوزراء الهولندي رؤية بلاده لرئاسة الاتحاد خلال المرحلة القادمة، مشيراً إلى ضرورة اتخاذ مواقف أكثر قوة من أجل التقدم، مثل تحسين حياة اللاجئين في الدول المجاورة لسوريا مثل لبنان والأردن وتركيا، والعمل على تفكيك شبكات المهربين وضبطهم وتعزيز عمل مراكز التسجيل لتمهيد الطريق أمام إعادة توزيعهم.

    انظر أيضا:

    الجامعة العربية: أوضاع اللاجئين في المنطقة بالغة السوء
    تزايد اللاجئين السوريين مرتبط بسياسة التواطؤ مع الجماعات الإرهابية والمتطرفة من قبل تركيا
    الكلمات الدلالية:
    الدول المجاورة لسوريا, أزمة اللاجئين, الأزمة السورية, اتحاد البرلمان الأوروبي, جان كلود يونكر, مارتن شولتز, أوروبا, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook