11:19 19 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    أعلام روسيا والولايات المتحدة

    روسيا وأمريكا تبنيان قاعدتين جويتين في سوريا تبعدان عن بعضهما 50 كم

    © Sputnik. KLimAx Foto
    العالم
    انسخ الرابط
    0 322157

    تركيا ليست راضية عن وجود القوات الروسية عند حدودها.

    ذكرت صحيفة "تايمز" البريطانية أن روسيا والولايات المتحدة بدأتا بإنشاء قاعدتين عسكريتين تبعدان عن بعضهما البعض حوالي 30 ميل (48 كيلومتر).

    هذا وقد أعرب أمس الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان عن قلقه إزاء بدء 200 خبير روسي بالعمل على تعزيز المدرج في القاعدة الجوية في القامشلي في منطقة تقع تحت سيطرة القوات الحكومية السورية.

     وأضافت الصحيفة أن هذه المنطقة تبعد فقط بضعة أميال عن الحدود التركية، تركيا عضو من حلف شمال الأطلسي الذي يعتبر هذه المنطقة خاضعة لنفوذه.

    وأشارت الصحيفة إلى أن الجيش التركي بعث بتعزيزات إلى حدود بلاده مع سوريا، وأن عناصر من الجيش بدأت بحفر خنادق هناك.

    وتابعت أن الرئيس التركي سيبحث مسألة نشر القوات السورية مع نائب الرئيس الأمريكي جو بايدن السبت الذي قدم في زيارة عمل إلى العاصمة التركية أنقرة.

    ومن جانبها، أكدت مصادر في الاستخبارات الأمريكية لصحيفة "التايمز" حقيقة توسيع القوات الروسية تواجدها في مطار مدينة القامشلي، حيث يقوم الخبراء الروس على فحص المنطقة فيما يخص نشر قواتهم وتحصينها.

    وقالت المصادر إنه جرى تحديد الأماكن في القمشلي لنشر وسائل الأنظمة الدفاعية بهدف الحماية من إجراءات ممكنة من جانب القوات التركية المتواجدة عند الحدود مع سوريا.

    وتشير الصحيفة إلى أن طول المدرج في مطار القامشلي البالغ 3.6 كم لا يسمح فقط باستخدامه من قبل الطائرات القاذفة والمقاتلة، بل طائرات النقل أيضا.

    وقالت الصحيفة نقلا عن المركز الاستخباراتي الأمريكي "مركز الدراسات الإستراتيجية والأمنية ستراتفور STRATFOR" إن الولايات المتحدة بدورها بدأت في إنشاء أول قاعدة جوية على الأراضي السورية الخاضعة للأكراد في منطقة رميلان الواقعة على بضعة كيلومترات عن الحدود مع العراق وتركيا.

    وذكرت الصحيفة أن بضعة عشرات من القوات الأمريكية الخاصة يعملون على إنشاء هذه القاعدة الجوية، مشيرة إلى أن لدى STRATFOR صورا ملتقطة من الأقمار الصناعية يظهر زيادة في طول المدرج ليصل إلى 1315 مترا، الأمر الذي يسمح لطائرات النقل العسكرية متوسطة الحجم مثل طائرات العمليات الخاصة لوكهيد سي-130 هيركوليز التي تعتبر الطائرات الأساسية لدى الولايات المتحدة.

    من الجدير بالذكر أن الولايات المتحدة بعثت عشرات من القوات الخاصة لمساندة الأكراد السوريين الذين يقاتلون ضد تنظيم "داعش".

    وقالت الصحيفة إنها طلبت تعليقا من وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون" بشأن تواجدها العسكري في سوريا، مشيرة إلى أنها تلقت تأكيدا من المتحدث باسم الوزارة بتواجد فصيل صغير من القوات الأمريكية الخاصة لتقديم "الدعم اللوجستي" للعمليات التي تجري هناك، على حد قوله.

    انظر أيضا:

    بايدن: أمريكا مستعدة لحل عسكري في سوريا
    لماذا سيقوم الأمريكيون بعملية برية في سوريا؟
    سوريا: مندوبو وكالات أنباء عالمية يزورون بلدة سلمى المحررة
    الكلمات الدلالية:
    تركيا, سوريا, الولايات المتحدة الأمريكية, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik