16:51 GMT17 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 51
    تابعنا عبر

    الزعيم الكوري الشمالي يعلن، ان كوريا الشمالية ستعيد النظر في عقيدتها العسكرية لتكون جاهزة للقيام بضربة وقائية.

     قالت وسائل الإعلام الرسمية بكوريا الشمالية، يوم الجمعة، إن الزعيم كيم جونغ أون أشرف على تدريبات لمنصات حديثة لإطلاق الصواريخ، وأمر الجيش، بأن يكون جاهزا لاستخدام الأسلحة نووية "في أي وقت" في مواجهة تهديد متنام من الاعداء.

    وذكرت وكالة الانباء المركزية الكورية، أن كيم قال أيضا، إن كوريا الشمالية ستعيد النظر في عقيدتها العسكرية لتكون جاهزة للقيام "بضربة وقائية"، لأن الاعداء يهددون بقاء الدولة.

    وقد تبنى مجلس الأمن الدولي، يوم الأربعاء الماضي، بالإجماع قرارا برقم 2270، يفرض حزمة جديدة من العقوبات على كوريا الشمالية، تشمل منع توريد وقود الطيران والصواريخ وحظر توريد كافة أنواع الأسلحة التقليدية، وتفتيش كافة الشحنات القادمة من وإلى البلاد، وغير ذلك من القيود.

    ويأتي ذلك بعد أن أعلنت كوريا الشمالية، يوم 6 يناير/ كانون الثاني الماضي، عن قيامها بتجربة تفجير أول قنبلة هيدروجينية خاصة بها، مما أثار قلقا وتخوفا لدى المجتمع الدولي. وفي وقت لاحق، قامت كوريا الشمالية بإطلاق صاروخ فضائي يحمل على متنه قمرا صناعيا وما تبعه من انتقادات حادة وإدانة واسعة حتى من الدول الصديقة لبيونغ يانغ.

    انظر أيضا:

    مجلس الأمن الدولي يتبنى حزمة جديدة من العقوبات بحق كوريا الشمالية
    الكلمات الدلالية:
    كوريا الشمالية, الجيش, تغيير العقيدة العسكرية, ضربة وقائية, أخبار العالم الآن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook