11:07 GMT27 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    081
    تابعنا عبر

    ذكرت مجلة "تايمز" أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، يفقد الحلفاء بسرعة كبيرة وسيصبح قريبا في عزلة تامة.

    وعددت المجلة في مقالتها المعنونة "الرئيس التركي يشعر بالضغط"، أسباب فشل السياسة الخارجية لأردوغان.

    فجاء في المقام الأول الهجوم على القاذفة الروسية سو- 24، الذي دفع موسكو إلى فرض عقوبات على تركيا، فكان ذلك ضربة قوية تلقتها الشركات التركية.

    كما أن حلفاء تركيا في حلف شمال الأطلسي غير راضيين عن سياستها. وعلى وجه الخصوص، انزعاج واشنطن من تركيا لأنها تقصف في كثير من الأحيان الأكراد السوريين، بدلا من "داعش"، الذي هو الهدف الرئيسي للولايات المتحدة.

    الأوروبيون يشكون في أن أردوغان يريد أن يضع في جيبه الأموال المخصصة للاجئين، دون أن يفعل شيء للحد من تدفق المهاجرين.

    بالإضافة إلى أن هناك أسئلة توجه إلى أردوغان بخصوص قمع وسائل الإعلام، بما فيها أكبر صحيفة معارضة، ووضع العديد من الصحفيين في السجن.

    انظر أيضا:

    أردوغان يهدد المحكمة الدستورية بنزع الشرعية عنها
    أوباما يخيب أمله في أردوغان
    صحيفة معارضة تمدح أردوغان بعد وضعها تحت الوصاية
    الكلمات الدلالية:
    موسكو, تركيا, رجب طيب أردوغان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook