15:16 20 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    صورة باسمة مع خاطف الطائرة المصرية

    سر الصورة "السعيدة" مع خاطف الطائرة المصرية!

    YouTube.com
    العالم
    انسخ الرابط
    0 492082

    تناقلت وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي صورة التقطها راكب إنجليزي مع خاطف الطائرة المصرية التي تم إطلاق سراح جميع ركابها واستسلام الخاطف في وقت لاحق، وهي الصورة التي أثارت الاستغراب كون الراكب بدا مبتسما وربما سعيدا بالتقاط الصورة مع الخاطف الذي بدى هو الأخر مبتسما.

    ويدعى الراكب بن إينيز(26 عاما)، ويعمل مراقبا في مجال الصحة والسلامة، وكان أحد أربعة بريطانيين ضمن المختطفين على متن طائرة مصر للطيران التي أجبرها رجل يحمل ما يشبه حزاما ناسفا على تغيير وجهتها إلى قبرص.

    وظهر الراكب في صورة تشع بالسعادة مع خاطف الطائرة الذي عرفته السلطات فيما بعد باسم سيف الدين مصطفى.

    ونقلت صحيفة "صن" الإنجليزية عن بن قوله، "لست متأكدا لماذا فعلت ذلك.. فقط ألقيت بالحظر وراء ظهري وكنت أحاول أن أبقى مرحا أمام هذه المحنة".

    وأضاف، "فكرت لو أن هذه القنبلة حقيقية، فلا أملك أي شيء لأخسره على أية حال، لذا كانت فرصة لألقي نظرة قريبة على القنبلة".

    ويعتقد أن إينيز كان آخر راكب يخرج من الطائرة بعض مفاوضات أجرتها السلطات مع الخاطف.

    وأثارت هذه الصورة الكثير من الاستغراب والدهشة، لكن أصدقاء إينيز لم يستغربوا كثيرا على ما يبدو لمعرفتهم بسمات صديقهم.

    وقال أحدهم لوسائل الأعلام، "هذا هو بن إينيز وتلك هي طريقة تفكيره في أن الأمر يبدو مسليا وعليه أن يلتقط صورة".

    أما والدته فقالت، إنها "سعيدة للغاية" بأن ابنها بخير وأنها شعرت بالراحة عندما علمت أن كل شيء على ما يرام، لكن أخته سارة شعرت بالفخر بسبب هذه الصورة، قائلة في تغريدة على تويتر، "بن هو الوحيد الذي يلتقط صورة.. فخورة به".

    وبالاطلاع على صفحة بن على موقع "لينكد إن" للمحترفين، يقول الشاب، إن من بين خبراته العمل في صناعات تتسم بدرجة عالية من الخطورة.

    انظر أيضا:

    اختطاف طائرة مصرية
    الطائرة المصرية "ايرباص 320" التي خطفت تعود إلى القاهرة
    ركاب الطائرة المصرية المخطوفة يصلون القاهرة
    معلومات عن خاطف الطائرة المصرية وكيف اجتاز البوابات الأمنية (فيديو)
    الكلمات الدلالية:
    أخبار مصر, أخبار العالم, حزام ناسف, أمن, سيلفي مع خاطف الطائرة, صحيفة "صن" الإنجليزية, الراكب بن إينيز, بريطانيا, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik