05:23 GMT26 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    عثر المحققون على رسالة انتحار للمعتقل، من قبل أجهزة المخابرات الفرنسية، محمد عبريني، على جهاز حاسوبه. ويطلب الإرهابي في الرسالة الصفح من والدته، ويعترف بأنه يستعد ليصبح "شهيدا" مثل أخيه.

    أفادت وكالة "بي بي سي نيوز" أن الرسالة وجدت في حاسوبه الملقي في حاوية القمامة بالقرب من بيته. ومن المفترض أن عبريني لم يتمكن من التخلص من جميع أدلة تورطه بتنظيم التفجيرات في بروكسل.

    ويتبين من مضمون الرسالة أن عبريني قرر الانضمام إلى الإرهابيين بعد أن علم أن شقيقه فجر نفسة في سورية.

    ومن الجدير بالذكر أن محمد عبريني ظهر في تسجيلات كاميرات المراقبة في مطار بروكسل. وكان يمشي إلى جانب الانتحاريين الآخرين. ويرتدي سترة فاتحة اللون وقميصا أزرقا وقبعة.

    وألقي القبض عليه يوم 8 نيسان/ أبريل نتيجة عملية خاصة في بروكسل. واعترف بأنه رافق الإرهابيين الأخوين في مطار العاصمة البلجيكية في يوم الهجوم.

    انظر أيضا:

    تخطيط متشددي بروكسل لمهاجمة باريس "دليل على التهديدات التي تحدق بفرنسا"
    منظمو تفجيرات بروكسل كانوا يعتزمون تنفيذها في باريس
    محمد عبريني يعترف بأنه "الرجل ذو القبعة" في مطار بروكسل
    الكلمات الدلالية:
    بلجيكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook