11:47 23 يناير/ كانون الثاني 2018
مباشر
    علم لبنان

    مصطفى حمدان: الواقع الاستراتيجي في المنطقة مرتبط بالانتخابات الرئاسية الأميركية

    © AP Photo/
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0

    أشار أمين الهيئة القيادية في حركة الناصريين المستقلين (المرابطون)، العميد مصطفى حمدان، في حديث خاص لـ"سبوتنيك"، إلى أن التناقضات بين المهيمنين في النظام الطائفي والمذهبي في لبنان تمنع من الوصول إلى قانون جديد عصري للانتخابات النيابية، وأكد أن هذه المجموعة الطائفية الحاكمة لن تتوصل إلى إنتاج قانون انتخاب في القريب العاجل.

    وأوضح أن القانون الأمثل للبنان لإنتاج قانون جديد متطور وعصري يخدم آمال اللبنانيين هو قانون الانتخابات القائم على الفرز النسبي الكامل، بالدائرة الوطنية الواحدة، مع الحفاظ على الطوائف الموجودة في لبنان، غير ذلك من الصعوبة إنتاج قانون آخر…

    وأضاف: "محاولات السياسيين اللبنانيين الذين يمثلون الطوائف والمذاهب  المتواجدة في مجلس النواب والوزراء لن ينتجوا قانون انتخابات عصري ينتحروا فيه، والتطورات المقبلة على الصعيد الإقليمي سوف تفرض مجريات بالواقع السياسي حتى في قانون الانتخابات النيابية".

    وفي الملفين السوري والعراقي، لفت حمدان إلى أن الوضع في العراق يتجه إلى المزيد من القتال والصدام غير المنتج على صعيد الساحة العراقية، أما على الساحة السورية فإن الواقع اليوم الميداني الاستراتيجي في سوريا أو العراق مرتبط بمن سيأتي رئيساً للولايات المتحدة الأميركية، والقضاء النهائي على "داعش" سيكون بعد نتائج الانتخابات الأميركية.

    وأكد أنه لا بد من أن يأتي الأميركيون بعد الانتخابات الرئاسية بقرار جدي بالتنسيق مع القوات الروسية للقضاء على "داعش"، بطريقة تسمح بحرية العمل للجيش العربي السوري والجيش العراقي.

    الكلمات الدلالية:
    أخبارالعالم العربي, لبنان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik