23:43 19 سبتمبر/ أيلول 2018
مباشر
    حلف الشمال الأطلسي

    من يقف خلف موقف "الناتو" العدائي لروسيا

    © REUTERS / Agencja Gazeta/ Adam Stepien
    العالم
    انسخ الرابط
    0 140

    تتلخص معاملة حلف شمال الأطلسي لروسيا في الآونة الأخيرة في أنها التهديد الأكبر في العالم، وبالأخص تهديد الاستقرار في أوروبا". غير أن العميد التركي خلدون سولمازتورك كشف لـ "سبوتنيك" سبباً آخر لموقف "الناتو" العدائي لروسيا.

    وفقاً لقول العميد سولمازتورك، فإن حملة الإعلام الغربي المناهض لروسيا هي السبب وراء ذلك العداء.

    وأضاف، إن "لعبة اللوم" هذه مدمرة جدا؛ وليس لها أي معنى. لذا، وجب علينا أن نسأل أولئك، الذين يلجأون إلى استخدام أية ذريعة لإلقاء اللوم على روسيا لتقويض الوضع الجيوسياسي (في أوروبا)، عما إذا كانت روسيا هي من انسحبت من معاهدة الصواريخ المضادة للباليستية في عام 2002… فبأي حق تنتقد واشنطن موسكو؟

    وهو ليس الخلاف الوحيد بين الولايات المتحدة الأمريكية وحلف "الناتو" وروسيا.

    روسيا تبذل جهوداً عسكرية ودبلوماسية مكثفة لتدمير تنظيم "داعش"، أحد أشرس التنظيمات الإرهابية في العالم.

    ونالت حملة موسكو نجاحاً كبيراً. بينما ترددت الدول الغربية في تنسيق عملية مكافحة الإرهاب مع روسيا.

    ويرى العميد أنه "بدلاً من دعم هكذا مبادرة والتركيز على السبل الفعّالة لمكافحة الإرهاب، اختار حلف "الناتو" —للأسف- التصرف وفقاً لخطة محيرة واحباط عمليات روسيا في سوريا".

    ويلوم العميد والمحلل العسكري التركي قادة الغرب لدعم وتشجيع الحملات الإعلامية المناهضة لروسيا، وأن هذا كان واضحاً جداً —على الأخص- قبيل عقد قمة "الناتو" في وارسو.

     وقد دفعت هذه الجهود المدمرة البعض للبحث عن أثر روسيا في كل مكان. بحيث أصبح أي موضوع يصلح نشره (في وسائل الإعلام) ضد روسيا."

    فهذا هو السبب وراء المخاوف والقلق التي أعربت عنها الكثير من دول أوروبا الشرقية ودول البلطيق تجاه "سلوك روسيا العدواني". وهذا ما دفع تلك الدول إلى التزام أكبر نحو حلف شمال الأطلسي، وخاصة الولايات المتحدة، لأجل أمنهم.

    وشدد سولمازتورك أنه "لطالما حافظت موسكو على ألا تشكل خطراً على أي من جيرانها أو في الخارج. إلا أن روسيا كانت قد حذرت من أنه إذا حلف "الناتو" لن يستمع إلى مخاوفها ويواصل في بناء وجوده العسكري على الحدود الشرقية لها، فإنها (موسكو) بدورها ستعزز قدراتها الدفاعية. ولروسيا كل الحق في أن ترد."

    الكلمات الدلالية:
    أخبار روسيا اليوم, حلف شمال الأطلسي, الناتو, روسيا الاتحادية, واشنطن, تركيا, موسكو, الولايات المتحدة الأمريكية, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik