03:18 24 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    رئيسة الحزب الديموقراطي الأميركي ديبي واسرمان شولتز

    استقالة رئيسة الحزب الديمقراطي الأميركي إثر "فضيحة"

    YouTube.com
    العالم
    انسخ الرابط
    0 198921

    أعلنت رئيسة الحزب الديمقراطي ديبي واسرمان شولتز استقالتها، على خلفية تسريبات كشفت عما اعتبر تواطؤا ضد حملة المرشح بيرني ساندرز المنافس السابق لهيلاري كلينتون.

    وقالت شولتز في بيان، إنه من الأفضل أن "استقيل من منصبي كرئيسة للحزب في نهاية المؤتمر العام".

    ويأتي هذا الاعلان عشية المؤتمر العام للحزب الديموقراطي وفي وقت نشر موقع ويكيليكس، الجمعة، نحو 20 ألف رسالة الكترونية تكشف أن الحزب شهد مساعي لعرقلة حملة بيرني ساندرز خلال الانتخابات التمهيدية. 

    ووجه ساندرز ومناصروه انتقادات منذ أشهر لشولتز وهي عضو في مجلس النواب الأميركي عن فلوريدا، متهمين إياها بالانحياز، بحسب "فرانس برس".

    وجاءت الاستقالة بعدما قرر الحزب استبعاد شولتز من المؤتمر الوطني للحزب الديمقراطي على خلفية تسريب الرسائل الإلكترونية.

    ومن بين الرسائل الإلكترونية، رسالة لرئيسة الحزب تصف تصريحات علنيه له باعتزامه إقالتها إذا أصبح رئيسا بالـ "السخيفة"، قائلة إنه "لن يصبح رئيسا".

    وخاض ساندرز معركة ضد كلينتون استمرت عاما في الانتخابات التمهيدية، إلا أنها تمكنت من الحصول على عدد كاف من أصوات المندوبين لتضمن ترشيحها في مطلع يونيو.

    انظر أيضا:

    1000 سر وسر...ماذا عرف العالم من رسائل هيلاري كلينتون
    هيلاري كلينتون ستكلف زوجها بإنعاش الاقتصاد في حال فوزها في الانتخابات
    هيلاري كلينتون تعد بكشف سر الكائنات الفضائية في "المنطقة 51"
    الكلمات الدلالية:
    انتخابات الرئاسة الأمريكية, إستقالة, الحزب الديموقراطي, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik