12:52 GMT27 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    شن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان أعنف هجوم على الغرب منذ محاولة الانقلاب الفاشلة في تركيا، متهما البلدان الغربية بدعم "الإرهاب" والانقلابيين الذين كادوا أن يطيحوا به.

    وقال الرئيس التركي في خطاب ألقاه في أنقرة، ردا على انتقادات الولايات المتحدة وأوروبا حول حجم عمليات التطهير بعد الانقلاب الفاشل في 15 تموز/يوليو، إن "الغرب يدعم، ويا للأسف الإرهاب ومدبري الانقلاب".

    وأضاف في منتدى اقتصادي عقد في مقر الرئاسة، أن "هؤلاء الذين كنا نظن أنهم أصدقاء يقفون إلى جانب مدبري الانقلاب والإرهابيين".

    وأكد أردوغان أن سيناريو الانقلاب الفاشل في تركيا "أعد في الخارج". وتتهم أنقرة الداعية فتح الله غولن المنفي في الولايات المتحدة بالتخطيط للانقلاب، إلا أن غولن نفى هذه التهمة نفيا قاطعا.

    وانتقد الرئيس التركي من جهة أخرى قرار السلطات الألمانية منعه من التحدث عبر الفيديو إلى مناصريه خلال تظاهرة نظمت الأحد في كولونيا (غرب ألمانيا) لدعم الديموقراطية.

    وانتقد أيضا برلين لأنها سمحت أخيرا ببث كلمة في الآونة الأخيرة عبر الفيديو لقادة من حزب العمال الكردستاني الذي يقاتل الجيش التركي منذ انهيار وقف اطلاق النار في تموز/يوليو 2015.

    ورد أردوغان على انتقادات الأوروبيين للتدابير المتخذة بعد الانقلاب، مؤكدا أن "حالة الطوارئ تحترم الإجراءات الأوروبية".

    وقال "انظروا إلى ما فعلت فرنسا: ثلاثة زائد ثلاثة زائد ستة، أعلنت حالة الطوارئ فترة سنة"، في إشارة إلى تمديد فترة الطوارئ في فرنسا.

    المصدر: أ ف ب

    انظر أيضا:

    أردوغان يثير غضب إيطاليا
    أردوغان: إغلاق هيئة الاتصالات التركية
    اعتقال رجال كوماندوس شاركوا في محاولة احتجاز أردوغان
    الكلمات الدلالية:
    تركيا, ألمانيا, الغرب, رجب طيب أردوغان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook