11:40 GMT05 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    وضع الرئيس التركي الولايات المتحدة الأمريكية أمام خيارين.

    وقال رجب طيّب أردوغان، مخاطبا مؤيديه في أنقرة إن على الولايات المتحدة الأمريكية أن تقرر أمرا من الاثنين، فإما الجمهورية التركية أو منظمة غولن.

    وذكرت وسائل إعلام تركية أن الرئيس التركي أشار إلى أن "الشعب التركي قام في ليل 15 من يوليو/تموز بأسر الخونة الذين خططوا للانقلاب، وقد أعطينا درسا وعبرة لمن أراد حياكة المؤامرات".

    وقال أردوغان إن الانقلابيين الخونة لم يحسبوا قوة وإرادة الشعب، لافتًا إلى أن الشعب لن يسمح لأي قوى بالتخطيط والتآمر من أجل تجزئة تركيا.

    وشهدت العاصمة التركية أنقرة ومدينة إسطنبول، منتصف يوليو/تموز الماضي، محاولة انقلاب فاشلة نفذتها عناصر محدودة من الجيش. واتهمت السلطات التركية الداعية فتح الله غولن المقيم في الولايات المتحدة بتدبير المحاولة الانقلابية، وطالبت الولايات المتحدة بترحيله.

    انظر أيضا:

    أردوغان: منظمة غولن الإرهابية قوضت العلاقات بين روسيا وتركيا
    الكشف عن الوسطاء بين أردوغان وبوتين
    لقاء أردوغان وبوتين: بدء صفحة جديدة بين البلدين
    الكلمات الدلالية:
    رجب طيب أردوغان, أخبار تركيا, تصريحات, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook