06:20 12 ديسمبر/ كانون الأول 2017
مباشر
    باراك أوباما

    ماذا قال أوباما عن "إهانة" مرافقيه في مطار صيني

    © AFP 2017/ Brendan Smialowski
    العالم
    انسخ الرابط
    0 47

    قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما، اليوم الأحد، إن المشاجرات التي وقعت بين مسؤولين أمريكيين وصينيين في مطار هانغتشو، تظهر الفجوة بين البلدين إزاء التعاطي مع حقوق الإنسان وحرية الصحافة.

    تسبب مسؤولون حكوميون صينيون في المطار بمشكلة لمستشارة الأمن القومي الأمريكي سوزان رايس وغيرها من المسؤولين الأمريكيين، بشأن التغطية الصحفية لوصول أوباما إلى مدينة هانغتشو للمشاركة في قمة مجموعة العشرين.

    وخلال الحادثة صاح أحد المسؤولين الصينيين في وجه المسؤولين الأمريكيين أثناء محاولتهم مساعدة الصحفيين الأمريكيين في ترتيبات تصوير وصول أوباما "هذه بلادنا، وهذا مطارنا".

    وسجلت الكاميرات الحادث الذي جاء قبل المحادثات المباشرة بين الرئيس الصيني شي جينبينغ وضيفه الأمريكي.

    ويسعى الزعيمان إلى تسوية الخلافات بينهما وإيجاد نقاط اتفاق مشتركة.

    وقال أوباما في مؤتمر صحفي مع رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، إن هذا الحادث ليس الأول للمسؤولين الصينيين.

    وقال "نعتقد أنه من المهم أن يتاح المجال للصحافة لتغطية العمل الذي نقوم به، وأن تكون لديهم القدرة على الإجابة على الأسئلة"، مضيفاً "نحن لا نترك مبادئنا وقيمنا خلفنا عندما نقوم بهذه الرحلات".

    وأضاف أن الخلافات تظهر كذلك في المحادثات مع نظيره الصيني.

    وقال "عندما أطرح قضية مثل حقوق الإنسان، يظهر بعض التوتر الذي ربما لا يظهر عندما يلتقي الرئيس شي مع قادة آخرين".

    المصدر: وكالات

    انظر أيضا:

    أوباما يعلن مساعدة بلاده لتركيا في مقاضاة مخططي محاولة الانقلاب
    أوباما يقرر تمديد حالة الطوارئ في الولايات المتحدة لمدة عام آخر
    لقاء مرتقب بين أوباما وأردوغان الأحد لبحث الوضع في سوريا
    الكلمات الدلالية:
    باراك أوباما, الصين, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik