08:55 20 يوليو/ تموز 2018
مباشر
    لاجئ في خيمته بالقرب من الحدود اليونانية المقدونية، 9 مارس/ آذار 2016.

    الولايات المتحدة تعتزم استقبال 110 آلاف لاجئ العام المقبل

    © REUTERS / Stoyan Nenov
    العالم
    انسخ الرابط
    0 12

    كشف البيت الأبيض عن عزمه استقبال 110 آلاف لاجئ العام المقبل، في وقت تشهد البلاد جدلا محتدما حول العدد الأفضل من المهاجرين الذين يمكن استيعابهم.

    قبل أسبوع على قمة تستضيفها الأمم المتحدة حول أزمة اللاجئين في العالم، صرح المتحدث باسم البيت الأبيض جوش إرنست أن الهدف كان زيادة عدد اللاجئين الوافدين العام المقبل ب30%.



    تشمل هذه الزيادة 40 ألف شخص من الشرق الأوسط من ضمنه سوريا وجنوب آسيا.

    أسفر النزاع الجاري في سوريا منذ العام 2011، عن نزوح نحو خمسة ملايين سوري من ديارهم، وكانت الولايات المتحدة أعلنت التزامها استضافة 10 آلاف منهم هذا العام، وهو موضوع أثار جدلا حادا في السباق الرئاسي هذا العام.

    ومع أن الولايات المتحدة تعتزم زيادة عدد اللاجئين القادمين إلى أراضيها، إلا أنها لن تتهاون في المسائل الأمنية.

    وقال إرنست "لا بد أن نتذكر أن الأشخاص الذين سمح لهم بالقدوم إلى الولايات المتحدة بموجب هذا البرنامج أخضعوا لتدابير تدقيق في خلفياتهم أكثر من أي شخص آخر أتى إلى البلاد".

    وأضاف "الرئيس (الأميركي باراك أوباما) يعطي الأمن القومي الأولوية الأهم، وهذا الأمر يصح بالتأكيد في ما يتعلق بدرس طلبات لاجئين للقدوم إلى الولايات المتحدة".

    تستضيف الأمم المتحدة، في 19 أيلول/سبتمبر الجاري، في نيويورك القمة الأولى حول اللاجئين والمهاجرين يليها في اليوم التالي مؤتمر للدول المانحة يترأسه أوباما.

    انظر أيضا:

    العثور على جثة لاجئ سوري مقطوعة الرأس في اسطنبول
    اختفاء أكثر من 2000 لاجئ في فنلندا
    اختفاء 6 آلاف لاجئ دون سن الـ18 في ألمانيا
    نساء ألمانيا يتهافتن على لاجئ سوري أصبح نجم البلاد
    الكلمات الدلالية:
    أخبار الولايات المتحدة اليوم, لاجئين, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik