18:07 GMT23 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    232
    تابعنا عبر

    أعلن المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع الروسية، اللواء إيغور كوناشينكوف، اليوم الخميس، أن روسيا تملك معطيات مراقبة موضوعية، تؤكد بشكل قاطع وجود طائرة بدون طيار من نوع "بريداتور" في منطقة مرور القافلة الإنسانية قرب حلب.

    موسكو — سبوتنيك.

    وقال كوناشينكوف، اليوم الخميس، للصحفيين: "على عكس ممثلي هيئة الأركان المشتركة للقوات المسلحة الأميركية، نحن نملك "حقائق" — معطيات المراقبة الموضوعية للوضع يوم 19 أيلول/سبتمبر في حلب. هذه المعطيات تؤكد بشكل قاطع، تواجد طائرة دون طيار هجومية أميركية من طراز "بريداتور" أقلعت من قاعدة "إنجرليك"، في منطقة تواجد قافلة المساعدات الإنسانية قرب بلدة أورم الكبرى".

    وعلق المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية على تصريحات واشنطن حول مسؤولية روسيا عن استهداف القافلة في سوريا قائلاً: "هذه آراؤهم الشخصية، والخوف من المسؤولية عن خطأ جديد أو استفزاز متعمد".

    والجدير بالذكر أن قافلة مشتركة للصليب الأحمر والمنظمات الإنسانية لمنظمة الأمم المتحدة تعرضت، ليلة الثلاثاء، إلى قصف في منطقة أورم الكبرى في الجزء الغربي من مدينة حلب. ووقع الهجوم في محيط مستودع للهلال الأحمر العربي السوري. ونتيجة للقصف تم تدمير 18 شاحنة من أصل 31 شاحنة للقافلة، وألحقت أضرار بالمستودع وبقسم الخدمات الطبية.

    ووفقاً لمكتب تنسيق الشؤون الإنسانية في منظمة الأمم المتحدة، جميع شاحنات القافلة وضعت عليها علامات منظمة الأمم المتحدة والهلال الأحمر العربي السوري، وتم الحصول على إذن بمرورها من قبل دمشق ومن قبل المعارضة الداخلية، وكانت القافلة تقل المساعدات لـ78 ألف شخص، بما في ذلك البطانيات والسلع الضرورية الأساسية المخصصة للسكان شرق حلب.

    انظر أيضا:

    دمشق تتوجه بالشكر لوزارة الدفاع الروسية
    "الدفاع الروسية" تنفي توجيه الطيران الروسي أو السوري ضربة لقافلة المساعدات الإنسانية في حلب
    الدفاع الروسية: طائرة تابعة لـ"التحالف الدولي" تواجدت فوق قافلة المساعدات التي تعرضت للهجوم
    الكلمات الدلالية:
    قافلة مساعدات, تصريحات, الدفاع الروسية, إيغور كوناشينكوف, امريكا, سوريا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook