12:56 22 فبراير/ شباط 2018
مباشر
    كيم كارداشيان

    بعد حادث كارداشيان...مشكلة تأمين السائحين في فرنسا

    YouTube.com
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20

    حث قطاع السياحة في فرنسا السلطات الفرنسية، الثلاثاء، على تشكيل قوة شرطة خاصة لمكافحة الجرائم التي تستهدف السائحين في وقت تسببت فيه المخاوف على سلامتهم في خفض عدد زوار العاصمة باريس.

    وقال تحالف يمثل الشركات التي تعتمد في عملها على السائحين الأجانب إن عددهم يمكن أن ينخفض بنسبة تتراوح بين 4 و5 % هذا العام بعد تكرار الهجمات الإرهابية وتكرار أعمال السطو ضد السائحين الآسيويين.

    وأضاف التحالف، "تدهورت صورة فرنسا بشدة ويرجح أن يستمر أثر ذلك في 2017. لذلك يمكن أن يكون وقت التعافي طويلا، ويزيد من التدهور السطو المسلح الذي تعرضت له النجمة التلفزيونية كيم كاردشيان يوم الإثنين".

    وأكد التحالف أنه إذا تأكد انخفاض عدد الزائرين فسيكون الأكثر حدة منذ 40 عاما وسيعرض نحو 30 ألف وظيفة في قطاع السياحة المنهك للخطر.

    وتجنب سائحون أجانب فرنسا منذ مقتل 130 شخصا برصاص مسلحين ينتمون لتنظيم "داعش" الإرهابي في باريس في نوفمبر/ تشرين الثاني. وفي يوليو/ تموز صدم مسلح محتفلين بيوم الباستيل في مدينة نيس في الريفييرا وأوقع 86 قتيلا.

    وقال التحالف إن حوادث السطو المسلح التي تكررت ضد السائحين الآسيويين بشكل خاص تسببت أيضا في المخاوف على سلامة الزائرين.

    ووفقا لـ"رويترز"، تعهدت الحكومة الفرنسية الشهر الماضي بمزيد من المساعدة للقطاع بما يرفع إلى 10 ملايين يورو إسهامها في حملة للدعاية في الخارج للسياحة في فرنسا.

    وفرنسا هي أكبر دولة مستقبلة للسائحين الأجانب في العالم وزارها في العام الماضي قرابة 85 مليون سائح أجنبي ولا تزال تستهدف زيادة العدد إلى 100 مليون بحلول 2020.

    انظر أيضا:

    الألمان احتلوا فرنسا بفضل "حبوب الجرأة"
    اعتقال فتاتين في فرنسا للاشتباه بتحضيرهما لعمل إرهابي
    بسبب "البوركيني"...مسؤول أممي سابق يتوقع هجمات إرهابية ضد فرنسا
    الكلمات الدلالية:
    شرطة خاصة, سياحة, إرهاب, شركات السياحة, فرنسا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik