14:58 GMT17 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    يسعى كل من المرشحين لسباق البيت الأبيض للعام 2016، للحصول على 270 صوتا انتخابيا، وهو الرقم الذي يمثل نصف عدد الأصوات الانتخابية البالغة 269 زائد صوت واحد.

    والسؤال الذي يتبادر إلى الأذهان قبل ساعات على إعلان النتائج الرسمية الأولى والإفصاح عن اسم الرئيس الأمريكي الـ45 في تاريخ الولايات المتحدة، ماذا لو تعادل المتنافسان في عدد الأصوات؟

    وتجدر الإشارة إلى أن فرص حصول تعادل في عدد الأصوات هو أمر نادر للغاية، وحصل مرتان فقط بتاريخ الولايات المتحدة الأمريكية، وفي حالة التعادل يُرجع الأمر إلى مجلس النواب الأمريكي أحد ذراعي الكونغرس، بحيث يختار النواب الرئيس ويختار مجلس الشيوخ نائب الرئيس.

    ووفقا لـ"CNN"، إن حصل هناك تعادل في انتخابات 2016، فإن من المرجح أن نشاهد دونالد ترامب بمنصب الرئيس في حين سيختار تيم كاين، وهو من اختارته كلينتون بمنصب نائب الرئيس، سيكون نائبا لترامب.

    ويذكر أن مصطلح "الصوت الانتخابي" هو منظومة تتبعها الولايات المتحدة الأمريكية في انتخاباتها باعتبار أن لكل ولاية عددا من "الأصوات الانتخابية" تعتمد على عدد السكان فيها، حيث يتم جرد الأصوات الصادر عن الولايات لحساب النتيجة النهائية للانتخابات، وليس كما يظن البعض أن احتساب الأصوات يتم عبر عدد الأصوات الفردية.

    الكلمات الدلالية:
    دونالد ترامب, انتخابات رئاسية, كلينتون, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook