20:41 20 يوليو/ تموز 2018
مباشر
    الفرنسيون يصوتون في الدورة الأولى للانتخابات الأولية لأحزاب اليمين والوسط

    إقبال كثيف للـ"يساريين" في الانتخابات الأولية لأحزاب اليمين والوسط في فرنسا

    © REUTERS / Eric Gaillard
    العالم
    انسخ الرابط
    الانتخابات الرئاسية الفرنسية (232)
    0 11

    علن رئيس اللجنة المشرفة على تنظيم الانتخابات الأولية لأحزاب اليمين والوسط في فرنسا، تياري سولير، اليوم الأحد، أن 1.138 مليون مواطن صوّتوا منذ أن افتتحت صناديق الاقتراع في الثامنة من صباح اليوم وحتى منتصف النهار.

    باريس- سبوتنيك

    وقال سولير، في تصريح لإذاعة (آر. تي. إل)، إن صناديق الاقتراع ستغلق في السابعة من مساء الأحد، وفقا للتوقيت المحلي.

    وأضاف أن هذه الأرقام "تشير إلى إقبال كثيف مقارنة مع سنوات أخرى، ومقارنة أيضاً مع الانتخابات الأولية التي أجراها الحزب الاشتراكي الحاكم عام 2011، إذ بلغ العدد النهائي للمصوتين حينها 2.66 مليون ناخب".

    ويتنافس سبعة مرشحين من اليمين الفرنسي للفوز بالترشح للانتخابات الرئاسية المقبلة، وهم آلان جوبي ونيكولا ساركوزي وفرنسوا فيّون وناتالي كوسيسكو موريزي وجان فرنسوا كوبي وبرونو لومير وجان فريديريك بواسون.

    هذا وقد أدلى المرشحون السبعة بأصواتهم قبل حلول فترة منتصف النهار.

    اللافت في الأمر هو إقبال الناخبين اليساريين على التصويت في هذه الانتخابات التي سينبثق عنها مرشّح يمثّل اليمين الفرنسي. أما السبب الرئيس لهذا الإقبال اليساري والذي تمّ رصده من خلال الإقبال الكثيف للمصوتين في الدائرة العشرين من باريس المعروفة تاريخياً بِانتمائها لليسار، هو خوف اليساريين من انتصار نيكولا ساركوزي أو فرنسوا فيّون اللذين يعدان من المدافعين عن خط اليمين الجذري، مقارنةّ مع المرشح آلان جوبي الذي يمثّل اليمين الوسطي المعتدل، أضف الى ذلك عدم رغبة اليساريين برؤية نيكولا ساركوزي رئيساً مرة جديدة لفرنسا نظراً لتجربتهم معه كرئيس للبلاد.

    وتنظّم أحزاب اليمين والوسط في فرنسا انتخابات أوليّة تسبق الانتخابات الرئاسية التي ستجري شهر أيار/مايو المقبل، وتهدف لاختيار المرشّح الأقوى الذي سيمثل خط اليمين الوسطي للسباق الرئاسي.

    هذا ووفقاً لقواعد الانتخابات الأولية، يتعهّد المرشحون بدعم المنتصر وتأييده في حملته الرئاسية. أما التصويت فهو مفتوح أمام الجميع؛ فكل مواطن فرنسي مسجّل على اللوائح الانتخابية يحق له أن يدلي بصوته في الانتخابات الأولية حتى وإن لم يكن أصلاً من داعمي أحزاب اليمين.

    وتنظّم الانتخابات الأولية على دورتين، الدورة الأولى تجري اليوم، ينبثق عنها مرشحان فائزان يتنافسان بعدها في الدورة الثانية التي ستجري في السابع والعشرين من هذا الشهر لتحديد الفائز.

    الموضوع:
    الانتخابات الرئاسية الفرنسية (232)

    انظر أيضا:

    رئيس الوزراء الفرنسي: أوروبا تتفكك ويجب على فرنسا وألمانيا "القيادة"
    ارتباك على الساحة السياسية في فرنسا بعد انتخاب دونالد ترامب رئيساً
    هولاند: فرنسا لن تقبل بمخيمات لاجئين على أراضيها
    فرنسا تكرم ضحايا اعتداء "نيس"
    الكلمات الدلالية:
    أخبارالعالم, أخبار فرنسا, العالم, باريس, فرنسا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik