14:31 GMT18 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 12
    تابعنا عبر

    تسلق عشرات المهاجرين من دول أفريقيا جنوب الصحراء صباح اليوم الجمعة سورا من السلك الشائك ليشقوا طريقهم إلى جيب سبتة الإسباني المتاخم للمغرب في شمال أفريقيا.

    وذكرت وسائل إعلام إسبانية أن ما بين 150 و200 شخص عبروا إلى إسبانيا، بحسب "رويترز".

    ولم ترد الحكومة على الفور على طلب للتعليق أو تؤكد عدد من عبروا الحدود، ولم يتحدد بعد وضعهم القانوني في إسبانيا.

    وقال خوان إجناثيو ثويدو وزير الداخلية الإسباني للصحفيين لدى وصوله إلى بروكسل "اعتقل أغلب الأشخاص ونبحث عن الباقين حتى يتسنى التعامل مع وضعهم على الفور." وأوضح أن 20 بالمئة ممن اقتحموا الحدود لم يتم العثور عليهم بعد.

    وكثيرا ما يستخدم المهاجرون الأفارقة جيبي سبتة ومليلية إلى الشمال من المغرب كنقطة دخول لأوروبا. ويقفز المهاجرون من فوق الأسوار أو يخوضون مغامرة خطيرة بالسباحة على طول الساحل.

    ويحاول البعض أيضا العبور من المغرب إلى جنوب البر الرئيسي الإسباني بالقوارب برغم تشديد البلدين المراقبة خلال الأعوام الماضية فيما قلص بشدة عدد من يحاولون سلوك هذا الطريق.

    وغرق أربعة مهاجرين أفارقة وجرى إنقاذ 34 يوم الأربعاء قبالة ساحل المغرب عندما غرق قاربهم برغم أنه لم يتضح ما إذا كانوا متجهين لإسبانيا أم إلى أحد الجيبين الإسبانيين بشمال أفريقيا.

    وباتت ليبيا نقطة انطلاق أكثر شيوعا للمهاجرين الأفارقة وأغلبهم من دول جنوبي الصحراء الكبرى الذين يحاولون العبور إلى إيطاليا.

    وتشير تقديرات إلى أن 4663 مهاجرا لقوا حتفهم في البحر المتوسط هذا العام كما وصل عدد قياسي من المهاجرين- بلغ 171299 حتى 28 نوفمبر/تشرين الثاني- إلى إيطاليا بحرا من شمال أفريقيا في 2016.

     

    انظر أيضا:

    الشرطة اليونانية توقف ضابطين تركيين داخل سيارة برفقة مهاجرين
    أكثر من 22 جثة على متن سفينة مهاجرين قبالة السواحل الليبية
    أكبر عملية إنقاذ مهاجرين في عرض البحر المتوسط
    البحرية الإيطالية تنقذ مهاجرين قبالة ساحل ليبيا
    الكلمات الدلالية:
    مهاجرون, أسبانيا, المغرب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook