03:56 11 ديسمبر/ كانون الأول 2017
مباشر
    البرلمان الروماني

    الاشتراكيون يعودون بقوة إلى السياسة في رومانيا

    © Photo/ flickr.com/ Alejandro Giacometti
    العالم
    انسخ الرابط
    0 50

    سجل الحزب الاشتراكي الديمقراطي الأحد عودة قوية إلى الساحة السياسية في رومانيا إثر فوز كبير في الانتخابات التشريعية، وذلك بعد عام من اضطراره إلى مغادرة الحكم إثر حريق مأساوي داخل ملهى ليلي في بوخارست.

    وحصل الاشتراكيون الديمقراطيون الذين سارت تظاهرات ضدهم في تشرين الثاني/نوفمبر 2015، على 45 في المئة من الأصوات متقدمين بـ15 نقطة على يمين الوسط، وفق استطلاعات أجريت لدى الخروج من مراكز الاقتراع.

    وقال رئيس الحزب الاشتراكي الديمقراطي ليفيو درانيا إن "التصويت اليوم يظهر خيارا واضحا للرومانيين"، مضيفا "لم يعد هناك أي شك في الجهة الفائزة".

    ما عزز من فوز الحزب هو حملته الانتخابية التي كثف من خلالها وعوده بزيادة الرواتب وبدلات التقاعد في بلد يطال الفقر ربع سكانه.

    واعتبر درانيا أن "الرومانيين صوتوا للنمو الاقتصادي ولمزيد من المال في جيوبهم ولوظائف أكثر".

    أما خصماه الرئيسيان، الحزب الوطني الليبرالي واتحاد "أنقذوا رومانيا" وكلاهما من يمين الوسط، فلم ينجحا في استغلال الاستياء الشعبي من الفساد والذي أجبر رئيس الوزراء الاشتراكي الديمقراطي فيكتور بونتا على الاستقالة.

    وحصد الحزبان على التوالي 21 وتسعة في المئة من الأصوات بحسب الاستطلاعات في تراجع واضح مقارنة بنتيجة الاستطلاعات التي سبقت الانتخابات.

    من جهتهم، يستطيع الاشتراكيون الديمقراطيون التعويل على دعم حزب "الدي" الليبرالي الذي أفادت التقديرات الأولى أنه نجح في حيازة الخمسة في المئة الضرورية لدخول البرلمان.

     

    انظر أيضا:

    بالفيديو... منتجعات رومانيا تخطف السياح من مصر
    الولايات المتحدة تنشر مقاتلات إف-22 بقاعدة في رومانيا
    رومانيا تضبط أكبر شحنة هيروين في تاريخ أوروبا الشرقية
    الكلمات الدلالية:
    رومانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik