Widgets Magazine
13:12 19 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    منفذ الهجوم الارهابي في ملهى اسطنبول

    بماذا اعترف سفاح إسطنبول

    © AP Photo / DHA-Depo Photos
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    اعترف منفذ الهجوم على الملهى الليلي في إسطنبول في عيد رأس السنة الميلادية عبد القادر مشاريبوف أنه أطلق النار على الضحايا لأنهم "كفار".

    وقال السفاح الذي أزهق أرواح 39 شخصا للمحققين: "هم كفار ولذلك هجمت عليهم"، مضيفا "بدأ شرطي أولا إطلاق النار علي، ولو أني لم أقتله لما استطعت الدخول إلى الملهى".

    وكشف المحققون، أن سفاح إسطنبول الأوزبكي يتحدث اللغة التركية بطريقة سيئة ولذلك يجيب على جميع الأسئلة باللغة الروسية.

    واعترف مشاريبوف للمحققين بتفاصيل تخطيطه للجريمة قائلا: "لدى وصولي إلى تركيا سكنت في مدينة قونية، حيث عشت نحو عام. وحينها بدأت مراسلاتي مع الرقة. وتلقيت تعليمات من التنظيم بتنفيذ تفجير انتحاري ليلة الميلاد في ساحة تقسيم، ولذلك سافرت إلى إسطنبول. شريط الفيديو الذي صورته هناك، التقطته أثناء التحضير للعملية. الفيديو أرسلته إلى الرقة، وأمير "داعش" في إسطنبول ويدعى حاج أكا ومساعده أبديا موافقتهما".

    ويقول الجاني إن تعليمات جاءت إليه من معقل "داعش" في الرقة بعد تنفيذه للمجزرة بأن يتوارى تماما لفترة من الوقت، مضيفا "بحسب التعليمات التي تلقيتها، اتصلت بعلي محمد جميل "الشخص العراقي الذي اعتقل مع مشاريبوف" وسكنت مع السنغالية ديانا في الشقة التي أجرها هو في منطقة إسينيورت، ومعها غيرت 4 — 5 شقق. بعد أن أبلغنا علي محمد جميل بأن إجراءات الأمن شددت، انتقلنا إلى شقة جديدة قام بتأجيرها".

    وأثناء التحقيق، تبين أن مشاريبوف اعتقل في عام 2015 في إيران لمدة شهر وذلك لجواز سفره المزور. وبعد وقت قصير من الإفراج عنه، في يناير/ كانون الثاني 2016، انتقل من إيران إلى تركيا.

    وكان قد أعلن في وقت سابق أن سفاح إسطنبول كان يحضر قبل اعتقاله لتنفيذ هجوم إرهابي باستخدام الطائرات المروحية المسيرة.

    انظر أيضا:

    تركيا: اعتداء اسطنبول يحمل بصمات "داعش"
    إلغاء 1100 رحلة جوية في مطارات اسطنبول بسبب الطقس السيئ
    "تويتر" يجعل من أوباما "إرهابي اسطنبول"
    الكلمات الدلالية:
    أخبار تركيا اليوم, أخبار تركيا, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik