11:51 GMT10 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    ادعى أحد مستخدمي الإنترنت أنه اكتشفت وجود "صحن طائر" على أراضي مختبر "ناسا" الخاص بالدفع النفاث (JPL) ومقره في باسادينا بالولايات المتحدة الأميركية

    ووقع نظر هذا المستخدم على ما يعتبره صحنا طائرا عندما كان يقوم بدراسة خرائط الموقع التي يقدمها برنامج  Google Earth.

    وقام بنشر لقطات وصور من الخرائط، حيث يمكننا رؤية ما هو في الواقع مشابه للصحون الفضائية والتي لا تزال حتى يومنا هذا من الظواهر المدهشة والغامضة.

    وتساءل المستخدم: إن هذا الجسم الغريب موجود على الطريق المؤدية إلى مبنى المختبر ولماذا هو هنا؟ هل تلعب ناسا مع الدمى؟ هذا أمر لا يصدق!.

    ومع ذلك لا يزال الخبراء يعتقدون أن المخاوف الصادرة بشكل مستمر عن متابعي الصحون الطائرة تنضوي في خانة المبالغة.

    وقالت "ذا صن" البريطانية هناك من قال: من غير المرجح أن يكون هذا الجسم صحنا طائرا، وإنما هو عبارة عن مبنى صغير بالقرب من المختبر، وإن كان صحناً طائراً لماذا على "ناسا" الاحتفاظ به على مرأى من كل شيء؟!.

    انظر أيضا:

    الصحون الطائرة في ملفات "سي أي أيه" السرية
    "الأطباق الطائرة" تضع محطة الفضاء الدولية تحت مراقبتها
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, العالم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook