18:04 GMT02 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    دعت زعيمة الديمقراطيين في مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي وزير العدل جيف سيشنز للاستقالة، بعدما أفاد تقرير لصحيفة واشنطن بوست، بأنه لم يكشف عن محادثتين بينه وبين السفير الروسي في واشنطن سيرغي كيسلياك.

    واشنطن — سبوتنيك

    وقالت بيلوسي في بيان، أمس الأربعاء "الآن وبعدما حنث باليمين الذي قطعه أمام الكونغرس بشأن اتصالاته مع الروس، فإن المدعي العام (وزير العدل) يجب أن يستقيل.

    "سيشنز ليس مؤهلا ليكون أعلى مسؤول عن إنفاذ القانون في بلادنا وعليه الاستقالة".

    هذا وطالب الديمقراطي إيليا كامينغز، من لجنة الإشراف بمجلس النواب، أيضاً، باستقالة سيشنز.

    وكتبت صحيفة "واشنطن بوست" أن سيشنز، تحدث مع كيسلياك في العام الماضي مرتين، حيث كان حينها، عضواً بمجلس الشيوخ الأميركي، ودعم الحملة الانتخابية للرئيس دونالد ترامب.

    يذكر، أن وسائل الإعلام تتناقل تقارير عن صلات ترامب المزعومة بروسيا منذ اختراق الأنظمة الإلكترونية للحزب الديمقراطي خلال الحملة الانتخابية في نهاية العام الماضي. وأعلنت الاستخبارات الأميركية أن من يقف وراء تلك الأعمال هم هاكرز روس مرتبطون بالقيادة الروسية والأجهزة الأمنية، التي كانت، بحسب زعم الجانب الأميركي، تسعى للتأثير على سير ونتائج الانتخابات الرئاسية في الولايات المتحدة.

    والجدير بالذكر أن روسيا نفت مرارا الاتهامات بمحاولة التأثير على الانتخابات الأميركية، مؤكدة أن كل التسريبات الصحفية بخصوص اتصالات فريق ترامب بمسؤولين في الأجهزة الأمنية الروسية عارية عن الصحة. كما نفى صحتها دونالد ترامب وإدارته.

    انظر أيضا:

    استقالة مديرين من "سامسونغ" لتورطهما في فضيحة الفساد السياسي
    استقالة مستشار الأمن القومي الأمريكي مايكل فلين
    استقالة مدير استخبارات الاتصالات البريطاني
    الكلمات الدلالية:
    أخبار الولايات المتحدة اليوم, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook