19:22 GMT21 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    دونالد ترامب رئيساً للولايات المتحدة (440)
    0 40
    تابعنا عبر

    شهدت تجارة السلاح في الولايات المتحدة الأمريكية ركودا ملحوظًا على المستوى الوطني، إلا أنها في الوقت نفسه تميزت برواجها بين الأقليات العرقية والمثليين والمتحولين جنسياً، بحسب إحصائيات أعلنها مكتب التحقيقات الفيدرالية الأمريكية FBI.

    وأوردت صحيفة "نيويورك ديلي نيوز" الأمريكية أنه منذ تولي الرئيس الأمريكي دونالد ترامب السلطة في 20 يناير/كنون الثاني الماضي، انضم ما يزيد عن 7000 شخص إلى رابطة السلاح الوطنية الأفريقية الأمريكية، وهي منظمة مخصصة لتعليم الأقليات الأفريقية في أمريكا استخدام السلاح.

    والتحق 55 فردا بالفرع الجديد بالرابطة في ولاية ماريلند، على الرغم من أنه تم افتتاحه الشهر الماضي فقط، وصرح ستيفن يوركمان، مؤسس الرابطة، بأن بعض المواطنين يشعرون بالخوف ولهم الحق في ذلك، وهو ما يجعلهم يلجأون إلى الشعور بالأمان الذي يمنحهم إياه تعلم مهارة إطلاق النار أو امتلاك سلاح خاص.

    وقال دوغلاس جيفرسون، الناطق الرسمي باسم المنظمة، إن زيادة أعداد الملتحقين بالمنظمة يرجع إلى عدة أسباب، مثل حوادث إطلاق النار من الشرطة على أفارقة والتي شهدها العام الماضي قبل تولي ترامب السلطة.

    الموضوع:
    دونالد ترامب رئيساً للولايات المتحدة (440)

    انظر أيضا:

    مدير "إف بي آي" لا يخطط للاستقالة بعد اتهامات ترامب بالتجسس
    هل يخطط أوباما للانقلاب على ترامب
    بوتين بتسريحة ترامب...كابوس يؤرق أوروبا
    ترامب: هذا ما سنفعله لردع كوريا الشمالية
    لماذا استثنى ترامب العراق من قرار "الحظر الجديد"
    الكلمات الدلالية:
    أفارقة, مثليين, تجارة السلاح, سلاح, انتخابات, الرئاسة الأمريكية, دونالد ترامب, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook