Widgets Magazine
15:10 20 سبتمبر/ أيلول 2019
مباشر
    بن علي يلدريم

    رئيس الوزراء التركي لهولندا: انتقامنا سيكون بأقسى الوسائل

    © REUTERS / Umit Bektas
    العالم
    انسخ الرابط
    0 32
    تابعنا عبر

    قال رئيس الوزراء التركي، بن علي يلدريم، اليوم الأحد 12 مارس/آذار، إن بلاده أبلغت السلطات الهولندية أن انتقامها سيكون بـ"أقسر الطرق الممكنة"، على حد قوله.

    وأشار يلدريم في بيان رسمي نقلته وكالة "رويترز" للأنباء بأن تركيا تحتفظ بحرد الرد بالمثل على الإجراءات الهولندية تجاه أنقرة.

    وقال يلدريم في بيان: "احتججنا بأشد طريقة من جانبنا على الإجراءات الهولندية الأخيرة، أبلغنا السلطات الهولندية بأن انتقامنا سيكون بأقسى طريقة ممكنة، وسنرد بالمثل على هذا السلوك غير المقبول".

    وكانت الخارجية التركية، قد أعلنت، مساء أمس السبت، عن إغلاقها السفارة الهولندية في أنقرة والقنصلية الهولندية في اسطنبول أمام الدخول والخروج، لما وصفته بأنه "أسباب أمنية".

    وكان سادين آي يلدز القنصل التركي في روتردام، أعلن اليوم السبت، إن الشرطة الهولندية أوقفت موكب وزيرة الأسرة والشؤون الاجتماعية فاطمة بتول سايان كايا وأنها لا تسمح له بالذهاب إليها وفق ما ذكرت وكالة الأناضول للأنباء.

    ويأتي هذا بعد ساعات من إعلان هولندا سحبها تصريح دخول وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، إلى أراضيها ومنعت طائرته من الهبوط، على خلفية رفضها إقامة تجمع انتخابي في روتردام تنظمه الحكومة التركية للترويج للاستفتاء المزمع عقده شهر أبريل/نيسان المقبل، والذي سيمنح الرئيس، رجب طيب أرودغان صلاحيات واسعة.

    وشنت تركيا حملة انتقادات واسعة على هولندا، بسبب رفضها إقامة التجمع الانتخابي ومنع مسؤوليها من دخول هولندا، ووصف أردوغان ما يحدث بأنه يرجع لظهور "فلول النازيين" في هولندا.

    انظر أيضا:

    وزيرة الأسرة التركية تعود إلى ألمانيا
    وزيرة الأسرة التركية تغرد عن أزمتها في هولندا
    بالصور.. مظاهرات غاضبة أمام القنصلية التركية بهولندا
    الخارجية التركية لا ترغب في عودة السفير الهولندي لأنقرة الفترة الحالية
    تركيا تغلق السفارة الهولندية والقنصلية لأسباب أمنية
    الشرطة الهولندية ترفض دخول موكب وزيرة الأسرة التركية إلى هولندا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار هولندا, أخبار تركيا, علاقات تركيا, علاقات تركيا وأوروبا, استفتاء تركيا, حكومة هولندا, رئاسة الوزراء التركية, الخارجية التركية, فاطمة بتول, بن علي يلدريم, مولود جاويش اوغلو, رجب طيب أردوغان, روتردام, اسطنبول, أنقرة, هولندا, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik